نبذة عن حياة قداسة البطريرك مار دنخا الرابع      برقية تعزية من رابطة الكتاب والادباء الاشوريين لرحيل البطريرك مار دنخا الرابع      كلمة البطريرك ساكو في جلسة مجلس الامن الدولي في مقر الامم المتحدة - نيويورك 27 اذار 2015      بيان تعزية من جمعية برور الاشورية في استراليا لرحيل قداسة البطريرك مار دنخا الرابع الى الاخدار السماوية      رسالة تعزية من طائفة الادفنتست السبتيين الانجيلية في اقليم كوردستان العراق لرحيل البطريرك مار دنخا الرابع الى الاخدار السماوية      الجمعية القومية الاشورية في شيكاغو تعزي برحيل قداسة البطريرك مار دنخا الرابع      قداسة البطريرك مار أدى الثاني يعزي برحيل مثلث الرحمات قداسة البطريرك مار دنخا الرابع      رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني يواسي كنيسة المشرق الآشورية      برقية عزاء من اتحاد الادباء والكتاب السريان لرحيل قداسة البطريرك مار دنخا الرابع الى الاخدار السماوية      أبناء النهرين يعزي برحيل قداسة البطريرك مار دنخا الرابع      حكومة اقليم كوردستان تتخذ عدة إجراءات لمحاربة "داعش" فكريا      مصرف الرافدين يخصص فرعين له لدفع رواتب متقاعدي نينوى وصلاح الدين      واشنطن: لم نقصف القوات العراقية بتكريت وضرباتنا تتم بالتنسيق مع وزارة الدفاع      لويد أوستن يؤكد ان الجماعات الموالية لإيران لم تعد جزءً من عملية تكريت      الجنسية العامة: نموذج البطاقة الموحدة متطور ويصعب تقليده او تزويره      منشورات "فرّامة اللحمة" لمحاربة داعش نفسيا      الطائرة الألمانية المنكوبة: مساعد الطيار "تعمد إسقاطها"      داعش يجبر شباب الموصل على تغيير شكلهم..!!      الكشف عن خطة " ما تبقى " من تحرير تكريت      رئيس الجمهورية فؤاد معصوم يدين إعدام 4 من البيشمركة الأسرى ويطالب بتقديم الجناة للعدالة
| مشاهدات : 919 | مشاركات: 0 | 2013-03-23 09:18:27 |

الفوضى تعم ساحة التظاهرات في الانبار بعد دخول عدد من المندسين

عشتارتيفي كوم / راديو دجلة

عمت الفوضى ساحة التظاهرات في الرمادي ،يوم الجمعة، عندما انهال المحتجين بمحافظة الأنبار، بالضرب على عدد من الأشخاص المندسين لترديدهم شعارات طائفية، فيما سلموا أربعة منهم للشرطة.

وذكرت مصادر مطلعة ان "نحو عشرة اشخاص دخلوا ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي بعد انتهاء الصلاة وبدءوا بترديد شعارات طائفية منها "حربية حربية"،حسب تعبيرهم.

واوضحت ان" خلافا نشب بين سعيد الافي وعلي حاتم السلمان واحمد العلواني وخميس ابو ريشة على منصة التظاهرات بشان ترديد الشعارات الطائفية"،مبينة ان"المعتصمين طردوا علي حاتم السلمان وسعيد اللافي من ساحة التظاهرات".

من جانبه قال حميد الهايس ان"الاشتباكات وقعت بين المؤيدين للتفاوض وبين جماعة القاعدة و اسفرت عن اصابة عدد من المتظاهرين بجروح".

دعا امير عشائر الدليم ماجد السليمان القوات الامنية الى التدخل الفوري  وفض الاشتباكات القائمة بين المتظاهرين داخل ساحة الاعتصام في الانبار.

من جنبه نفى المتحدث باسم تظاهرات الانبار سعيد اللافي، حدوث إصابات أو اطلاق نار داخل ساحة الاعتصام في مدينة الرمادي، مؤكدا تسليم أربعة من المندسين لقوات الشرطة.

هذا ونفت اللجان التنسيقية لمتظاهري قضاء الحويجة في كركوك ، اليوم الجمعة، وقوع اشتباكات بين المتظاهرين وقوات عمليات دجلة قرب ساحة الاعتصام.

وقال المتحدث باسم اللجان عبد الملك الجبوري إنه "بعض نقاط التفتيش قامت بالتضييق على القادمين للتظاهرات"،مبينا أن "التظاهرات تسير بشكل جيد"،حسب تعبيره.

واوضح الجبوري أن "قوة عسكرية طالبت بإبعاد السيارات من قرب الساحة واطلقت عيارات نارية في السماء لغرض ابعاد اصحاب المركبات"على حد قوله.

من جانبه قال أمام وخطيب الجمعة في مدينة الفلوجة فوزي نامق ، ان"التظاهرات ستبقى سلمية ولن تنحرف عن مسارها مهما طال بقاءها".

وطالب خلال خطبة صلاة الجمعة في ساحة التظاهر رئيس الوزراء نوري المالكي بتلبية مطالب المتظاهرين المشروعة.

وأضاف نامق"على الرغم من مرور ثلاثة أشهر على انطلاق هذه التظاهرات، إلا أنها لم تسجل أي خرق امني وهذا دليل كافي على سلميتها".

من جهته قال إمام وخطيب جامع في مدينة الفلوجة واحد منظمي التظاهرات خالد حمود ان"المتظاهرين لن يكونوا من أولئك الذين لعنهم التاريخ ويسجل أن في زمانهم قسم العراق"، لافتا إلى"أنهم سيسحقون المتحدثين بالطائفية، ولو كانت التظاهرات موجهة لمكون معين من الشعب العراقي لما جلسنا فيها لحظة واحدة"،حسب قوله.

واضاف أن "التظاهرات لن تنتهي حتى تتحقق مطالبنا، وعلى رئيس الوزراء نوري المالكي أن يحكم بين الناس بالعدل والمساواة"،حسب قوله.






شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • هاتف:
    0662251132
  • موبايل:
    009647504155979
  • البريد الألكتروني:
    info@ishtartv.com
  • للأتصال بالموقع:
    web@ishtartv.com
  • لآرسال مقالاتكم وآرائكم:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2015
Developed by: Bilind H. Shukri
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.3623 ثانية