سمو أمير الايزيديين في العراق والعالم : لابد من رص الصفوف والتنسيق والعمل المشترك بين الايزيديين والمسيحيين والشبك وجميع المكونات      مكتبة المطران العلامة يوحنا إبراهيم في خطر .. فهل من منقذ ؟      المؤتمر الدولي الخاص بالذكرى المئوية للابادة الجماعية الارمنية/ بغداد      الكيكي وهداية يلتقيان محافظ أربيل ويؤكدان على تنسيق كامل لمساعدة النازحين وتأمين مفردات البطاقة التموينية      وفد المجلس الشعبي والجمعية العراقية لحقوق الانسان يتفقد النازحين في قرية دشتتاخ التابعة لقضاء زاخو      الشبكة الآشورية: إرهابيو داعش يسوون كنيسة مار بيشوع بالأرض      البطريرك ساكو يحتفل بعيد العنصرة في كاتدرائية مار يوسف في طهران و يكرم الاب جان لوجون بحمل الصليب في ابرشية اورميه      لقاء بين وفدي كنيسة المشرق الاشورية والكنيسة الشرقية القديمة لتوحيد شطري كنيسة المشرق      موتوا دانمارك في كونفرنس مستقبل مسيحيي الشرق الاوسط في الغرب، الاقباط والاشوريين نموذدجاً      سلب ونهب وتدمير واغتصاب ممنهج للآثار في العراق والشام      وزير التجارة يوعز بالبدء فورا بافتتاح مكاتب البطاقة التموينية للنازحين بنينوى      البارزاني يصدر بيانا حول الاشتباكات بين الحزب الديمقراطي الكوردستاني الايراني – وحزب العمال الكوردستاني      العبادي يتعهد باستعادة الرمادي خلال أيام      كنز من المعلومات عن "داعش" بحوزة الجيش الأمريكي بعد مصادرة أجهزة كمبيوتر "أبوسياف"      استراليا..مشروع قانون لمكافحة الارهاب يتضمن سحب الجنسية من حاملي جوازي سفر      التايمز: مخاوف متزايدة من احتمال شن جهاديين بريطانيين هجمات كيميائية      بدل رفو وسياحة بين لالش ومتحف قاجاخ      وزير الهجرة من اربيل: سنصرف منحة المليون لـ99 ألف عائلة نازحة      الكبتاجون المخدر سر ” الشجاعة المفرطة ” لعناصر داعش      مستشار الأمن لبوش وكلينتون: داعش أقام خلافته الإسلامية بالفعل وعلينا إرسال قوات وقتاله ولو تحالفنا مع إيران
| مشاهدات : 572 | مشاركات: 0 | 2013-05-08 10:37:21 |

البرلمان العراقي يفشل مرة أخرى في مناقشة قانون المساءلة والعدالة

عشتارتيفي كوم/ الحياة

أرجأ البرلمان العراقي التصويت أمس على تعديل قانون المساءلة والعدالة بطلب من النواب الأكراد والشيعة، إلى جلسة الخميس، فيما جددت كتلة رئيس الوزراء مطالبتها بإقرار قانون «تجريم حزب البعث» أولاً.

وكان البرلمان فشل الشهر الماضي في عقد جلسة استثنائية لمناقشة أحداث الحويجة، بسبب انسحاب ائتلاف «دولة القانون» اعتراضاً على عدم إدراج هذا القانون على جدول الأعمال ومقاطعة النواب الأكراد الذين عادوا عن مقاطعتهم.

ووافق رئيس البرلمان أسامة النجيفي على طلب قدمه رئيسا كتلة «المواطن» باقر الزبيدي، و»الأحرار» بهاء الاعرجي وحظي بتأييد النواب الأكراد تأجيل التصويت على تعديل قانون المساءلة والعدالة إلى جلسة الخميس.

وجدد ائتلاف «دولة القانون» الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي امس مقاطعته جلسات البرلمان.

وقال النائب عن الائتلاف خالد العطية خلال مؤتمر صحافي إن «المقاطعة مستمرة حتى يتم إدراج قانون حظر كيان حزب البعث المجرم وغيره من الكيانات التي تتبنى النهج العنصري والطائفي كما نصت المادة السابعة من الدستور أولاً».

وأضاف إن «قانون حظر حزب البعث رفعته الحكومة إلى مجلس النواب منذ عام 2011 ولكن رئاسة مجلس النواب ترفض إدراجه على جدول الأعمال، بعدما تم قراءته قراءة أولى وثانية»، مؤكداً أن «ائتلاف دولة القانون حريص على عقد جلسات مجلس النواب كي يقوم بدوره التشريعي والرقابي على افضل وجه وليس لديه رغبة في تعطيل نشاط المجلس».

وطالب العطية كل الكتل السياسية بـ «تأييد هذا المطلب الدستوري وحض رئاسة المجلس على وضعه في جدول الأعمال في أقرب وقت».

وانسحبت كتلة «حزب الفضلية» من جلسة امس احتجاجاً على ما اعتبرته «مخلافات دستورية في نص التعديل المقترح على قانون المساءلة. وقال رئيس الكتلة عمار طعمة إن « مشروع قانون المساءلة والعدالة يتضمن مخالفة دستورية واضحة إذ إنه يتعارض مع المادة السابعة من الدستور التي حظرت البعث».

وأضاف في بيان: « بينما نجد أن إحدى مواد مشروع القانون المذكور يجيز تعيين من كان بدرجة عضو فرقة فما دون بدرجة مدير عام علماً أن مشروع القانون ذاته في المادة الثالثة منه يمنع عودة حزب البعث فكراً وإدارة و سياسة وممارسة وهو ما يتنافى جوهرياً مع السماح لأعضاء الفرق بإدارة منصب مدير عام».

وقال رئيس كتلة «الأحرار» بها الأعرجي خلال مؤتمر صحافي إن كتلته «أوضحت موقفها من القانون فهو غير دستوري»، وأضاف إن «البعض أراده حجة لتعليق حضور جلسات مجلس النواب كنوع من المزايدة،» في إشارة إلى مقاطعة ائتلاف المالكي ولفت إلى أن «القراءة الأولى لتعديل قانون المساءلة والعدالة تم تأجيلها بناء على طلب كتلة الأحرار».

وأبدى الأعرجي استغرابه سرعه تشريع مسودة قانون المساءلة في مجلس الوزراء «بينما قانون التقاعد وقانون تعويض الشهداء مضى عليهما اكثر من سنتين».

إلى ذلك، قال النائب عن «القائمة العراقية» رعد الدهلكي لـ»الحياة» أن نواب القائمة «سيحضرون الجلسات التي تناقش مطالب المتظاهرين فقط ولن تشارك في أي جلسة لا يتضمن جدول أعمالها القوانين التي اتفقت عليها اللجنة الخماسية».

واللجنة الخماسية هي التي تضم قادة الكتل الرئيسة في البرلمان وشكلت للنظر في مطالب المتظاهرين ومنها «المساءلة والعدالة» و»العفو العام» وتعديل «قانون مكافحة الإرهاب». 






شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • هاتف:
    0662251132
  • موبايل:
    009647504155979
  • البريد الألكتروني:
    info@ishtartv.com
  • للأتصال بالموقع:
    web@ishtartv.com
  • لآرسال مقالاتكم وآرائكم:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2015
Developed by: Bilind H. Shukri
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.2655 ثانية