تحرير بلدة تلكيف شمال شرقي الموصل      فيديو.. جولة كاميرات قناة عشتار في مدينة النمرود الاثرية 17-1-2017      النائب رائد اسحق يبحث شؤون "طابو" الحمدانية مع مفتشين من مديرية التسجيل العقاري      توضيح حول انسحاب البطريركية الكلدانية من “مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق”      روبن بيث شموئيل مدير عام الثقافة والفنون السريانية يزور حركة تجمع السريان      مؤتمر في العاصمة الأذربيجانية باكو لمناقشة تعزيز حقوق الاقليات العراقية والوصول الى نص قانوني يضمن ذلك      الكنيسة الروسية: سنساهم في ترميم الكنائس السورية المتضررة      الرابطة السريانية: وحدة المسيحيين شرط دورهم وحقوق الطوائف المشرقية أمانة عند الموارنة      الهيئة الادارية لاتحاد النساء الآشوري تلتقي في بغداد عدد من رجال الدين من رؤساء وممثلي الطوائف المسيحية في العراق      جولة كاميرات قناة عشتار في مدينة النمرود الاثرية 17-1-2017      547 حالة لجوء تراجعها المخابرات الألمانية تخوفا من تنفيذ هجمات إرهابية      القوات العراقية تقتحم قضاء تلكيف من جبهتين      "أبو غريب" يعود للواجهة ومحكمة أمريكية تأمر البنتاغون بنشر ما تبقى من صور      في آخر يوم بالبيت الأبيض.. أوباما يكشف خططه للمستقبل      ريال مدريد يواجه خطر الخروج.. وزيدان يبرر الهزيمة الثانية      يريفان ضمن قائمة المدن التي تقدم ألذ المأكولات      المستشفيات الحكومية لم تعد قادرة على علاج العراقيين      لماذا يجند "داعش" مواطني دول آسيا الوسطى؟      القوات العراقية تعلن تحرير الجانب الشرقي من الموصل      ماركا: إدارة برشلونة تلعب بالنار مع ميسي
| مشاهدات : 882 | مشاركات: 0 | 2017-01-11 09:32:56 |

وليم وردا رئيس تحالف الأقليات العراقية : مظاهر الاحتفال بأعياد الميلاد والسنة الميلادية 2017 لا تعكس كل الروح التضامنية مع المسيحيين العراقيين

 

عشتار تيفي كوم/

. أليس نفاقا ان تقام هذه الاعياد في الوقت الذي تكرس فيه الانتهاكات ضد حقوق هذا المكون العراقي الاصيل

 قال السيد وليم وردا رئيس تحالف الاقليات العراقية ان ما يدعم موقف المسيحيين في العراق ، ليس ان تقام أشجار الميلاد للعام الجديد 2017 وان تشهد بغداد والمدن الاخرى احتفالات بهذه المناسبة السنوية لان ذلك وان كان يعبر عن مشاعر العراقيين واهتمامهم بهذه المناسبة ، إنما في الانتصار لحقوق العراقيين المسيحيين وغيرهم من الاقليات .
وأضاف السيد وردا في حديث لفضائية الحرة يوم 23/12/20166 ، ما قيمة ان نحتفل بالمناسبة ونحن نعيش العديد من الانتهاكات التي تمس حقوق المسيحيين ، ومن ذلك ما حصل من انتهاك بشأن المادة 26 ثانيا من قانون البطاقة الوطنية التي تنص على اسلمة الابناء اذا اسلم احد الأبويين من المسيحيين أو الايزيديين أو الصابئة المندائيين، أليس في ذلك استهانة بالحقوق لغير المسلمين العراقيين ، وأي معنى ان تقام أشجار الميلاد وان يضاء الفضاء بالألعاب النارية في حين ان حجم الانتهاكات ضد المسيحيين لم يتراجع بل ما زال عند معدلات خطيرة ، دفعت الكثير من المسيحيين الى النزوح والهجرة وان هناك تجاوز على دورهم والاعتداء على ممتلكاتهم الاخرى، ان ما يحتاجه المسيحيون هو الحماية القانونية وجعلهم يشعرون انهم مواطنون من الدرجة الاولى اسوة بغيرهم، أليس بعض الاحتفالات نفاقا واضحا في حين ان روح التضامن مع المسيحيين العراقيين ينبغي ان تتم من خلال الانتصار لحقوقهم .

 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • هاتف:
    0662251132
  • موبايل:
    009647504155979
  • البريد الألكتروني:
    info@ishtartv.com
  • للأتصال بالموقع:
    web@ishtartv.com
  • لآرسال مقالاتكم وآرائكم:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5961 ثانية