العمة شموني قومي شاهد حي على مجازر سيفو: لا زالت بيوتنا قائمة في طور عبدين- تركيا      بالصور .. قداس اليوم الثالث للمرحوم الشماس كوركيس شليمون في كنيسة مريم العذراء / دهوك      افتتاح نصب خاص بالإبادة الأرمنية في سويسرا      زيارة السيدة جيسيكا والسيد براين إلى متحف التراث السرياني      بالصور .. مخطوطات كنيسة قلعة كركوك      الدراسة السريانية تشارك في حضور المؤتمر السنوي الاول للدراسة التركمانية      الاتحاد الاشوري العالمي ينعي وفاة نائب محافظ دهوك السابق كوركيس شليمون      مدير آسايش عنكاوا يزور متحف التراث السرياني      في بخديدا وعنكاوا.. مهرجان الثقافة السريانية الثالث " اكيتو " يختتم جلساته بالبيان الختامي      رسالة مفتوحة من البطريرك ساكو الى الناخبين العراقيين      الحكومة العراقية توافق على دمج المقاتلين الإزيديين في سنجار ضمن تشكيلات الحشد ووزارتي الدفاع والداخلية      العاهل السعودي يلتقي رئيس المجلس البابوي في الفاتيكان      شاهد .. الغارات العراقية المميتة داخل سوريا      وزير النفط العراقي: تلقينا أكثر من 90 عرضا لخط أنابيب كركوك      ميسي مطالب بالتوقف عن اللعب لبرشلونة للفوز بمونديال روسيا      خبراء: ثمة احتمال لاستمرار نوفيتشوك في مناطق بسالزبيري      البطريرك الراعي في قطر لوضع حجر أساس أول كنيسة مارونية في الخليج      بريطانيا: ينبغي ايجاد حل ملائم للأوضاع في كركوك      شاهد.. رونالدو ينقذ ريال مدريد بلمسة سحرية!      اقتصاد: مستويات الدين العالمي صار أعلى من فترة الأزمة المالية
| مشاهدات : 945 | مشاركات: 0 | 2017-02-17 14:57:36 |

من الشعر السرياني المعاصر.. ايتها الريح الهوجاء

نزار حنا الديراني

 

فتحنا نافذة شرفتنا لنستقبل رياح جديدة

 شبعنا من اخبار الحرب ...

والسلب ...

والخطف ...

فتحنا شرفتنا لا لتنهشنا

اعاصير ورياح هوجاء

تجرف معها محبينا الى اللاعودة

ايتها الرياح الهوجاء

الا يكفي ما ذرفنا من دموع وتوشحنا بالسواد

لسنوات حين سلبتم مني والدي

وشريكة عمري

وصديق طفولتي

حتى تاخذون امي

الا تعرفون لا زالت جروحي مدمية

ودمائي تتساقط ورائي

وانا حامل مهد طفولتي لاخفيه

عن دواعش قرن الواحد والعشرين

الا يكفي ما فعلته السياسة القذرة في بلادي

حتى تهبين لتجتاحي شفتاي ..وصدر امي

الا تعرفين ان شقتاي هي مصدر سعادتي

وصدر امي مصدر خلودي

فكيف لك ان تاخذيهما الى العالم السفلي

الا تعرفين كانت امي مصدر الظل

فنحوم حولها منذ كنا صغارا نلعب

كنا نتقاذف احدنا الاخر بكرات الثلج المتكورة على جناحيها

وهي تسحبنا الى حيث صدرها

كي لانبلل ونجمد

وفي الصيف !

تهز جناحيها لننتعش بالهواء العليل ولا تحترق صلعتنا

ايتها الرياح ...

ان كنتم تريدون مهدي فقماطي مزقته الذئاب

وان كنتم تريدون راسي فالحلاقين حلقوا شعري

وان كنتم تريدون قلبي فالقمل قد انشف اوردتي وشراييني

 

 

شعر وترجمة : نزار حنا الديراني

24/9/2016

-بيروت








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.3460 ثانية