المجلس الشعبي يستقبل وفدا من الحزب الديمقراطي الكوردستاني      روميو هكاري السكرتير العام لحزب بيت نهرين الديمقراطي يستقبل رئيسة مجلس إغاثة مسيحيي العراق      المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تزور مطبعة نصيبين      اعياد الميلاد ورأس السنة وعيد الدنح في السليمانية 2017- 2018      وفد من حركة تجمع السريان يزور مقر المجلس الشعبي      اتحاد النساء الآشوري يزور عددا من الآباء الكهنة في تلسقف والشرفية      البطريرك ساكو يزور ثلاث ابرشيات ملابار في ولاية كيرالا الهندية      د. روبين بيت شموئيل يجتمع بموظفي مديرية الثقافة والفنون السريانية في دهوك      وزارة المالية توافق على فتح شعبة للتقاعد في الحمدانية      غبطة البطريرك يونان يوجّه الدعوة إلى المشاركة في اللقاء العالمي الأول للشباب السرياني الكاثوليكي      نيجيرفان البارزاني: تلقينا دعوة لزيارة بغداد والاجتماعات الجارية بداية جيدة لحل الخلافات      عراقيون عائدون من ألمانيا- قصص اللجوء والعودة لأحضان الوطن      التحالف: القوة التي سنشكلها في سورية لتأمين الحدود مع العراق      تسايت: "بورتسموث" مدينة الموت في الولايات المتحدة الأمريكية      هل يثأر برشلونة من نيمار ويجبره على دفع 100 مليون يورو؟      العثور على لوحات فسيفسائية أثرية بريف حماة وسط سوريا تعود للفترة البيزنطية      النجيفي يعلن تحالفًا انتخابيًا لقيادات سنية عراقية      النفط يحوم قرب أعلى سعر في 3 سنوات      تراجع في عدد طلبات اللجوء في ألمانيا للعام الثاني على التوالي      رونالدو يشعر بالخديعة ويقرر الرحيل
| مشاهدات : 1129 | مشاركات: 0 | 2017-08-17 09:54:17 |

المطران جان بنيامين سليمان: مستقبل مظلم في العراق، لكن الأمل لا يموت

 

عشتار تيفي كوم - ابونا/

قال أسقف عراقي إن المستقبل في البلاد يخيّم عليه الظلام، لكن الأمل لا يموت أبدًا.

وفي تصريحات لإذاعة الفاتيكان بمناسبة عيد انتقال السيدة العذراء، أضاف رئيس أساقفة بغداد للاتين المطران سليمان أن "هذا العيد يأتي كبصيص أمل في وقت فقد فيه العديد من المسيحيين العراقيين الثقة بالمستقبل"، فـ"نحن نواجه هجرة متزايدة، وأعداد العائلات التي تعود الى قرى سهل نينوى المحررة، أقل من المتوقع".

وحول ما إذا كان العيد يمرّ مع بعض القلق من الوضع الحساس للمسيحيين في البلاد، ذكر المطران أن "الخوف كمرض مزمن، هناك مخاوف بالتأكيد، لكنها ليست مدعاة قلق كعيد الفصح أو الميلاد"، ثم أن "العيد في العراق يمرّ في يوم عمل، لذلك يحتاج المسيحيون لأن يجدوا الوقت للذهاب إلى الكنيسة، في الصباح أو في وقت متأخر من بعد الظهر"، وأردف "أعتقد أن لبنان وحده، يعتبر العيد عطلة وطنية في الشرق الأوسط بأسره".

أما بشأن الجوّ الذي يعيش فيه المجتمع المسيحي في العراق اليوم، بعد الفترات الصعبة مؤخرًا، قال الأسقف الكاثوليكي، "لا شيء سهل، خصوصًا عندما يكون المستقبل مظلم جدًا، وهذه هي المشكلة، لأننا لا نزال نعيش مرحلة الهجرة"، فـ"كثير من الناس لا يزالون يرحلون حتى الآن، حيث ليس هناك ضوء على المستقبل في الواقع".

وأشار الى أن "المناطق المحررة تشهد عودة بعض الأسر بالطبع، لكنها ليست عودة جماعية حقيقية على النحو المأمول"، وذلك "ليس فقط بسبب وجود مشاكل سياسية حول تلك المناطق"، بل "لأن الثقة فُقدت فعلا، أي الثقة بالتعايش مع الآخرين"، لذلك "نحن أمام تهديد الهجرة دائمًا، الذي نلمسه كل يوم أحد"، واختتم مطران اللاتين بالقول إنه "منذ حزيران وحتى الآن، تتناقص أعداد أبناء جماعاتنا بشكل مستمر".

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7096 ثانية