البطريرك ساكو يعزي قداسة مار ادي الثاني بوفاة أخيه      هولندا: مجلس النواب يصادق بغالبية 142 صوتا على توصية للاعتراف بـ"إبادة" الأرمن إبان الحكم العثماني      المديرية العامة للدراسة السريانية تجهز القسم السرياني لتربية نينوى بمناهج اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية      حضور النائب رائد اسحق لافتتاح مستشفى الحمدانية      بالصوت .. نص اللقاء الذي اجراه الاعلامي ولسن يونان من اذاعة SBS الاسترالية مع يلدا خوشابا عضو المكتب السياسي للمجلس الشعبي      الرئيس اللبناني ميشيل عون يلتقي كاثوليكوس عموم الأرمن كاريكين الثاني في ايتشميادزين ويزور النصب التذكاري للإبادة الأرمنية (دزيدزيرناكابيرت)      وزيرة الإسكان والاعمار د. آن نافع تزور مقر البطريركية الكلدانية      المسيحيّون يدعون البلدان الأوروبيّة للمساهمة في إعادة إعمار مناطقهم      منظمة الرسل الصغار تنشر تقريرها حول الاوضاع التي يمرّ بها أهالي سهل نينوى      المطران الدكتور مار يوسف توما والوفد المرافق له يزور جامعة الموصل ويلتقي بالطلاب المسيحيين والإيزيديين والمسلمين الذي كانوا في ضيافة ابرشية كركوك      ادارة مستقلة لـ"شرق الفرات" برئاسة مسيحية      تقرير: داعش يخبئ ملايين الدولارات عبر شركات عراقية وذهب تركي وحوالات سورية      البنتاغون: مازلنا نوفر أموالا لقوات البيشمركة      الولايات المتحدة تحذر العراق من "تبعات" شراء منظومات "إس-400" الروسية      باتشواي غاضبا: أصوات القردة العنصرية لا تزال مسموعة      تقرير مصور: منبر القديس بطرس... ذخيرة مباركة في الكنيسة      مجددا العراق يتصدر لائحة الدول الأكثر فسادا بالعالم      صحيفة: ملف التحقيق بقضية سقوط الموصل تم تجميده      ترامب يؤيد تسليح معلمي المدارس بعد مذبحة فلوريدا      المنتخب الوطني العراقي يخوض مباراتين تجريبيتين تحضيراً للسعودية
| مشاهدات : 512 | مشاركات: 0 | 2018-02-07 09:54:03 |

ليس من الحكمة التقوقع

سلام محمد العامري

 

 

جاء في تعريف التقوقع, أنه انعزالٌ عن البيئة, وانطواءٌ على النفس, وانقطاعٌ عن الناس والتواصل معهم. من يريد ان يبقي فكره متجدداً, يجب عليه أن لا يُصاب بالإحباط, كونه لم يحقق على ما خطط له؛ بل عليه أن ينظر بسبب الخلل, الذي جعل مشروعه غير قابل للتنفيذ, فالوقوف بِتَحيرٍ والعيش تحت ضغوط النَدب, لا يولدان النجاح, بل هما سيكون نَدب الحظ والحيرة, لانتكاسة التطوير وعدم تمكين أدوات النجاح.

إنَّ الانعزال عن المجتمع, وعدم الانفتاح على الآراء الأخرى, يجعل من رأي الشخص أو الحزب, العيش بجمودٍ لا يتمكن من خلاله, من النهوض ثانية عند حصول ازمة, لذا فمن الحكمة أن يُعمل على معرفة الأسباب, كي ينهض المشروع من جديد, بحلة صافية متكاملة, فتلكؤ المشاريع لا يعني الفشل, بل هو حافزٌ للمراجعة ومعالجة الخلل.

تشكلت الأحزاب عبر مسيراتها, من مكونٍ واحد وفكر أحادي, محاولة فرض أيديولوجية جامدة, غير قابلة للتطوير, مقتصرة على الفِكر الذي يؤمن به مؤسسيه؛ لا يمكن الالتقاء مع الأفكار الأخرى, كأن يكون إسلاميا بحتاً, أو علمانياً صرفاً, وهذا ما يؤدي للدكتاتورية.

تبين لنا أن توهين الشباب, ونبذ دور المرأة التي تُمثل نصف المجتمع, إن لم نَقل ان المرأة, هي المصدر الرئيسي المهمش, والتي تستحق لتمكينها, من أجل القيادة حسب كفاءتها, التي لا تقل تأثيراُ عن الرجل.

إن التمكين والانفتاح على الأفكار الأخرى؛ التي اتخذها تيار الحِكمة الوطني, تجعله التيار المتميز المؤهل للنجاح, لذلك فقد تم استنساخ تجربته لدى الاخرين. 

ليكن شعارنا في العراق الجديد, رفض التقوقع وتمكين المرأة, تمكين لتكامل المجتمع.

        

Ssalam599@yahoo.com

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6160 ثانية