البطريرك ساكو يعزي قداسة مار ادي الثاني بوفاة أخيه      هولندا: مجلس النواب يصادق بغالبية 142 صوتا على توصية للاعتراف بـ"إبادة" الأرمن إبان الحكم العثماني      المديرية العامة للدراسة السريانية تجهز القسم السرياني لتربية نينوى بمناهج اللغة السريانية والتربية الدينية المسيحية      حضور النائب رائد اسحق لافتتاح مستشفى الحمدانية      بالصوت .. نص اللقاء الذي اجراه الاعلامي ولسن يونان من اذاعة SBS الاسترالية مع يلدا خوشابا عضو المكتب السياسي للمجلس الشعبي      الرئيس اللبناني ميشيل عون يلتقي كاثوليكوس عموم الأرمن كاريكين الثاني في ايتشميادزين ويزور النصب التذكاري للإبادة الأرمنية (دزيدزيرناكابيرت)      وزيرة الإسكان والاعمار د. آن نافع تزور مقر البطريركية الكلدانية      المسيحيّون يدعون البلدان الأوروبيّة للمساهمة في إعادة إعمار مناطقهم      منظمة الرسل الصغار تنشر تقريرها حول الاوضاع التي يمرّ بها أهالي سهل نينوى      المطران الدكتور مار يوسف توما والوفد المرافق له يزور جامعة الموصل ويلتقي بالطلاب المسيحيين والإيزيديين والمسلمين الذي كانوا في ضيافة ابرشية كركوك      ادارة مستقلة لـ"شرق الفرات" برئاسة مسيحية      تقرير: داعش يخبئ ملايين الدولارات عبر شركات عراقية وذهب تركي وحوالات سورية      البنتاغون: مازلنا نوفر أموالا لقوات البيشمركة      الولايات المتحدة تحذر العراق من "تبعات" شراء منظومات "إس-400" الروسية      باتشواي غاضبا: أصوات القردة العنصرية لا تزال مسموعة      تقرير مصور: منبر القديس بطرس... ذخيرة مباركة في الكنيسة      مجددا العراق يتصدر لائحة الدول الأكثر فسادا بالعالم      صحيفة: ملف التحقيق بقضية سقوط الموصل تم تجميده      ترامب يؤيد تسليح معلمي المدارس بعد مذبحة فلوريدا      المنتخب الوطني العراقي يخوض مباراتين تجريبيتين تحضيراً للسعودية
| مشاهدات : 474 | مشاركات: 0 | 2018-02-08 12:51:23 |

مشروع سرير

هادي جلو مرعي

 

 

حزنت كثيرا حين قرأت بيان المرصد العراقي للحريات الصحفية (الذراع الضاربة) لنقابة الصحفيين العراقيين والمدافع بلا سلاح عن الصحفيين وهم يواجهون محنة العمل في ظروف سياسية وأمنية وإقتصادية معقدة للغاية وقتل منهم المئات منذ 2003 وحتى اليوم.البيان يتضمن شكاوي صحف محلية من إبتزاز مالي وأخلاقي من مسؤولين في مكاتب إعلام في بعض المؤسسات الحكومية كشرط لتسلم الإعلانات التي تنشر في الصحف المحلية.

يراودني الشك في نزاهة عديد العاملين في بعض القطاعات والذين اظنهم من المرضى النفسيين.وفي العراق يرفض اي أحد الحديث عن إمكانية إصابته بمرض نفسي في مجمل حياته بينما الحقيقة إن الشعوب العربية جميعها وبدون إستثناء تعاني من انواع من الأمراض النفسية نتيجة القمع السياسي والحروب والبطالة والشعور بالدونية والقبلية المتوارثة والإعتقادات الدينية الفاسدة والتطرف الأعمى الذي يصعب كبحه في مجتمعاتنا المضطربة والمهزومة ولهذا فإحتمال الإصابة بمرض نفسي يهدد كل فرد منا.

هذا يدفع الى ضرورة البحث في دوافع الفساد في العراق مع إنزياح فئات إجتماعية الى ثقافة جرى تعميمها في المجتمع الى الدرجة القصوى التي جعلت منه مقبولا على الأقل الى مستوى لم يعد الفاسد معه يخشى حسابا أو عقابا من أحد وهذا ينطبق على مسؤولين إعلاميين يطالبون بعمولات مالية من إدارات الصحف وببنات بأعمار صغيرة دون مراعاة للذوق وللنزاهة وهو امر محير في باديء الأمر لكن سرعان ماينجلي الاستغراب ويزول حين ندرس دوافع ذلك وجميعها تعود لمرض الجوع النفسي وعقد النقص نتيجة القمع السالف والشعور بالدونية.

صحفية قالت مرة حين طلب منها رئيس تحرير أن تراجع بعض المؤسسات للحصول على الإعلانات: إنها لاتمتلك كرشا فالمسؤولون يرغبون بالبطون الناعمة والصدور البضة..

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6491 ثانية