مراسيم تطهير وافتتاح كنيسة القديسة الشهيدة مارت شموني للسريان الأرثوذكس في بغديدا قره قوش      بدعوة من التحالف التقدمي في البرلمان الاوروبي الباحث النفسي رفيق حنا (كادر قناة عشتار الفضائية) يشترك في مؤتمر عن الاقليات ومستقبلهم و التنوع الديني في العراق      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري تزور قرية دشتتاخ      في محاضرة لها بجامعة كامبريج باسكال وردا : الاقليات العراقية مهددة بالانقراض نتيجة العنف المسلح والجماعات الارهابية وسياسة الاحتواء      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس الإلهي في ميونيخ، ألمانيا      صحفية لبنانية من الفاتيكان: الشرق الأوسط بحاجة إلى إعلام بنّاء ومتفائل وملهم      قسم الدراسة السريانية لتربية نينوى يختتم الدورة التطويرية لمعلمي ومدرسي التربية الدينية المسيحية      مجلس الشيوخ الأمريكي يصوت بالإجماع على قانون H.R. 390 لتقديم الإغاثة والمساءلة لضحايا الإبادة الجماعية في العراق وسوريا      البابا فرنسيس يحمِّل الشاب صفا الألقوشي رسالة تشجيع إلى شباب العراق      مسيحيّون بقوا في العراق للحفاظ على وجود مكوّنهم في البلد      الصدر يوجه رسالة الى الكورد لـ"انقاذ العراق"      قطع الكهرباء الوطنية لمدة 3 ايام في اقليم كوردستان      إعادة إحياء المواقع التراثية بتقنية ثلاثية الأبعاد      اليوم.. أسود الرافدين وجهاً لوجه أمام الأخضر السعودي      البابا فرنسيس يترأس القداس الإلهي ويعلن خلاله قداسة سبعة طوباويين بينهم بولس السادس وأوسكار روميرو      مفوضية انتخابات كوردستان ستفتح الصناديق المعلمة بالأشرطة الحمراء      المحور الوطني يعد "نافذة" عبد المهدي "بدعة": لا تستقيم مع الحياة البرلمانية      فيديو.. ترامب يستقبل القس برانسون ويفاجئه بسؤال غير متوقع      "بند قاتل" في عقد ميسي يمكّنه من مغادرة برشلونة مجانا      العثور على مجمع مقابر أثري وبداخله كنيسة في مصر
| مشاهدات : 661 | مشاركات: 0 | 2018-02-13 10:10:45 |

تجنيد وبيع الأطفال في الشرق الاوسط

الحقوقي سمير شابا شبلا

 

 

المقدمة

الأطفال هم ثرواتنا المستقبلية في كل زمان ومكان - لكن انتهاك لحقوقهم لا يجب ان يذكر في الإعلام وحسب ، بل يجب ان لا يمر مرور الكرام لذا ندعو كافة الحكومات حول العالم التدخل لإنقاذ الطفولة من الاضطهاد المجتمعي - الارهاب بانواعه واشكاله - الاضطهاد التعليمي والثقافي - الاضطهاد السياسي والأيديولوجي - الاضطهاد المليشياوي والعسكري بعد تجنيد الأطفال في الحروب وخاصة في العراق وسوريا وبشكل اخص في اليمن، وهنا ننوه بان قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية سلمت الى حكومة اليمن الشرعية تسعة وسبعون طفلا اسرتهم قوات التحالف والجيش اليمني خلال المعارك مع الحوثيين! والأنكى أن اثنين منهم ليسا اطفال يمنيين!!

الموضوع

بيع الاطفال

ظهرت في مصر أكثر من عصابة تخص ببيع الأطفال وكاننا امام الارهاب الداعشي عندما وضع اسعار على بناتنا المسيحيات واليزيديات وهن في قفص حديدي وكاننا في قريش القديمة!

أما اليوم فنحن أمام بيع الأطفال عن طريق: خطفهم وبيعهم ان لم يدفع اهاليهم المبلغ المطلوب (من يدفع اكثر) فكيف نساوي بين الفقير غير قادر على الدفع وبين من يدفع من العصابات المنظمة

البيع لمن؟

اولا: يتم بيع الأطفال (من الجنسين) الى عصابات دولية خاصة بالدعارة

ثانيا: بيعهم الى رعايتهم من قبل الحكومات ومن ثم تجنيدهم لأغراض خاصة

 ثالثا: بيع الأطفال او خطفهم من قبل الميليشيات المسلحة وتجنيدهم وزجهم في الحروب المحلية

رابعا: دفع الأطفال من قبل بعض العشائر وزجهم في قتال (الأشقاء) من أجل الحفاظ على الكورسي الموروث

الخلاصة

من هنا اكدنا ان هناك اكثر من عصابة اختصاص خاصة بانتهاك حقوق الطفل، بيع الاطفال على النت وفي دولة مصر بالذات - فهذا يعود الى نسبة سكان مصر الذي يصل الى مائة مليون نسمة على أقل تقدير اليوم، اضافة الى مهنية القوات الامنية في الحفاظ على النسيج المجتمعي المصري، تصوروا هناك اعلانات على النت ببيع وشراء الاطفال عن طريق وخطفهم وبيعهم للتبني! هل نحن امام وحشية الانسان وجشعه؟ يضاف اليها الى نسبة الفقر ودور المنظمات والاحزاب السياسية وخاصة الدينية منهم في استغلال أطفال الشوارع عن طريق غسل ادمغتهم ان لم يتم إجبارهم على تناول أقراص المخدرات الكبتاجون لسهولة تصنيعها والكريستال الايراني - أطفال الفقراء وخاصة اطفال القمامة التي تضطر عوائلهم لبيعهم- استغلالهم من قبل أصحاب المصانع والمعامل وبشكل اخص الصغيرة منها

هل شعار "اطفالنا اكبادنا" اصبح نظريا فقط؟ حكومات الشرق الاوسط وبالاخص حكومة مصر تجاوبنا على ذلك حتما

12 شباط 2018

 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.2813 ثانية