’توطيد العلاقة بين الكنائس‘ محور لقاء البطريرك الراعي والبابا تواضروس      البطريرك الكردينال ساكو يحتفل بقداس الاحد في بازيليك مار بطرس بروما      المكتب السياسي للمجلس الشعبي يعقد اجتماعه الاعتيادي في اربيل      خلال استقباله بطاركة الكنائس الشرقية الأرثوذكسية الرئيس اللبناني: تاريخ مسيحيي المشرق عيش دائم في الخطر ونحن ما زلنا مستمرين      بالفيديو: “كنا هنا” رسالة للمسيحيين مفادها ان موصل هي ارضكم      خطاب البابا إلى المشاركين في الجمعية العامة لهيئة "رواكو" المعنية بمساعدة الكنائس الشرقية      تدشين المقر البطريركي الجديد للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في لبنان      إحتفالية التناول الاول لرعية الكلدان في الاردن – 2018      الدرك الإيطالي بالتعاون مع جمعية عون الكنيسة المتألمة البابوية: حفل موسيقي لصالح أكثر من 200 مليون مسيحي مضطهد      مدير عام الدراسة السريانية يشارك في حضور حفل تخرج طلاب معهد مار آبا الطقسي      العبادي والصدر يُعلنان تحالفًا بين كتلتيهما السياسيتين وغموض بشأن دور العامري      داعش يهدد بقطع رؤوس 6 رهائن ما لم تطلق بغداد سراح جميع "المعتقلات السنيات"      بعد خطأ وهدف.. منقذ ألمانيا يرد بقوة      العراق يبحث مع الطاقة الذرية تصفية مفاعل تموز النووي      ايرباص تهدد بمغادرة بريطانيا في حال حصول بريكست بدون اتفاق      تقميط المولود: هل هو آمن؟ ومتى تتخلصين منه؟      بيل غيتس يتبرع بـ4 ملايين دولار لـ"بعوض مفيد"      المنتخب النيجيري يحصد ثمار تغيير أسلوب لعبه      بدء إجراءات العد والفرز اليدوي للانتخابات البرلمانية في إقليم كوردستان      كاهنان جديدان في البطريركية اللاتينية: عامر جبران وطوني حايين
| مشاهدات : 895 | مشاركات: 0 | 2018-02-25 10:07:58 |

داعش يهاجم بئرا نفطيا وانتحاري يفجر نفسه على "الحشد" في كركوك

 

عشتار تيفي كوم - k24 /

- قال مصدر امني عراقي ومراسل صحفي إن مسلحين تابعين لتنظيم داعش هاجموا حاجزاً امنياً عند بئر نفطي جنوب غرب كركوك، فيما فجر انتحاري يرتدي سترة ناسفة نفسه قرب مقر للحشد الشعبي المدعوم من ايران وسط المدينة.

ونفذ المسلحون هجومهم ليلة أمس على البئر رقم 43 في حقل خبازة النفطي في بلدة الملتقى التي تبعد 35 كيلومترا جنوب غرب كركوك.

وقال مصدر امني لكوردستان 24 إن الهجوم اسفر عن مقتل شرطيين وجرح ثالث. وتتولى شرطة النفط حماية الآبار في المدينة الغنية بالنفط.

وصعّد تنظيم داعش من هجماته على القوات العراقية والحشد الشعبي في الآونة الأخيرة وأشدها الكمين الذي نصبه قبل ايام في قرية السعدونية التي لا تبعد كثيرا عن ناحية الملتقى.

وفي وسط كركوك قال مراسل كوردستان 24 هيمن دلو إن انتحاريا فجر نفسه قرب مقر للحشد الشعبي وسط المدينة المتنازع عليها.

وللحشد الشعبي مقار لأكثر من فصيل في كركوك على الرغم من اعلان السلطات العراقية انسحابه من وسط المدينة المتنوعة قوميا واثنيا.

وقال مصدر امني "استهدف الهجوم عصائب اهل الحق" التي تعتبر واحدة من اهم الجماعات التي تربطها صلات وثيقة بإيران.

واستطاع الحراس قتل الانتحاري قبل وصوله الى مقر عصائب أهل الحق المنضوية في الحشد الشعبي في شارع المحافظة وسط كركوك.

وقال مصدر امني لكوردستان 24 إن الانتحاري كان يعتزم استهداف مقر عصائب اهل الحق لكنه فجر نفسه بعدما منعه الحراس.

والحق التفجير الذي وقع اضرارا مادية لكنه لا يعرف بالضبط فيما لو اوقع قتلى.

وأظهرت صور نشرت على الانترنت رأسا على الارض قيل إنها تعود للانتحاري بينما تناثرت الدماء على جانب سيارة بيضاء اللون كانت قريبة من الحادث.

وهذا ثالث إن لم يكن رابع هجوم يتعرض له الحشد الشعبي خلال اقل من اسبوعين. وقبل نحو يومين هاجم داعش مقرا للحشد على طريق كركوك الحويجة.

وتراجع الوضع الامني في كركوك منذ سيطرة القوات العراقية على المدينة المتنوعة قوميا واثنيا ليعيد الى الاذهان الاحداث التي كانت سائدة في اعقاب سقوط النظام السابق عام 2003. وانسحبت قوات البيشمركة من كركوك في 16 من تشرين الاول اكتوبر.

كانت قوات البيشمركة قد ابقت كركوك بعيدا عن خطر تنظيم داعش الذي احتل أجزاء من المحافظة لاسيما الحويجة والمناطق المحيطة بها في أعقاب سقوط الموصل وفرار الجيش من كركوك في منتصف عام 2014. وتمت استعادة تلك المناطق اواخر 2017.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.9859 ثانية