رسالة شكر الى قناة عشتار الفضائية وموقعها الالكتروني من السيد عزيز عبد النور / لندن      كهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات يطالبون الإدارة الذاتية بالتراجع عن قرار إغلاق المدارس      قداسة البطريرك افرام الثاني يستقبل وفدًا من الكنيسة السريانية الهندية في البحرين      حكومة هذا البلد تخاف من المسيحيين كثيراً وبدأت بهدم الكنائس بطريقة هستيرية      في ذكرى ميلاده ال 70 مازال المطران يوحنا إبراهيم مطران حلب للسريان مغيباً قسراً      كنيسة المشرق الاشورية تحتفل بمناسبة تذكار القديسة مريم العذراء، في بغداد      كنيسة الصليب الأرمنية في أختامار على القائمة الدائمة لليونسكو      أحتفال كنسي تراتيلي لتذكار القديسة مريم العذراء برعية الكرسي الأسقفي لكنيسة المشرق الآشورية – ستوكهولم – السويد      شاهد .. المسيحيون في بغداد يحيون قداس تذكار مريم العذراء      قرى الآشوريين في سوريا "خاوية على عروشها"      إعادة فتح طريق أربيل - كركوك رسميًا      واشنطن تصنف الخطر في العراق "درجة رابعة" وتحذر رعاياها من السفر      في تحد لترامب، إيران تكشف عن "طائرة مقاتلة جديدة محلية الصنع"      "عكس ما كنا نتوقع" المقتنيات الثمينة تضر بجاذبيتك      رقم تاريخي مزدوج لميسي بافتتاح الليغا      البابا فرنسيس في عيد القديس ستانيسلاو كوستكا: القداسة هدف كل حياة مسيحية      تقارير: ايران استبعدت العبادي من التنافس على رئاسة الوزراء      حكومة إقليم كوردستان تعلن عن تسهيلات للسياح العراقيين      أجواء الحزن تلقي بظلالها على بداية رونالدو مع يوفنتوس      خفض تصنيف تركيا.. والليرة تواصل انهيارها
| مشاهدات : 1019 | مشاركات: 0 | 2018-03-07 12:15:02 |

طفلةٌ اسمها دموع ْ

خلدون جاويد

 

 

 ـ مهداة الى صديقي الفنان  شه مال عادل سليم .

 مازلت تذكرها (دموعْ) ؟؟!!

دموع أربيل الحنين الى الحياة ْ

الطفلةُ المتشردة ْ

دموع فكرتنا الاصيلة ْ 

جراح كل المعدمين

الضائعين .

أيتامنا ،

وضحايا غدر الغادرين

ايتام موطننا  المشرد والمكبلْ

وطن الكواكب قد تطوّحَ

في الوحولْ

ودموعنا نحن الأباة ْ 

ملح الحياة ْ

نعطي ولا نستافُ

من هذي الحياة ِ

سوى اشتياقٍ من جنون ْ

إلى ابتسامات العيون ْ

سوى الحنين الى (دموعْ)

لكي نعيدَ لها أبتسامة ْ

وابا ً واما ً بل وطن ْ

وطن السلامة ْ

وطن تخطـّفـَه ُ الطغاة ْ

وطنٌ على يدهِ ( دموعْ)

حزنا ً تغيّبها الدموعْ

وأسىً تموت ُمع الحمامة ْ

(شه مال يا شه مالْ) 

ما ماتتْ دموعْ

لا ألف ُ لا

ظلـّتْ بخاطرنا قمرْ

سنسير تحت شعاعِهِ

كي نمنحَ الفقراءَ أحلامَ الشجَرْ

كي نطبعَ القبلاتْ

عدَويّةً ًحمراءَ فوقَ فم ِ الحياة ْ.

 

*******

5/3/2018

ـ كانت تتسول في شوارع اربيل ، فتاة في الثامنة من العمر او اكثر بقليل . سألها صديقي شه مال من نافذة السيارة ما اسمك قالت دموع .دمعت عين صديقي وترقرقت في عيني اخرى. اعطاها مبلغا على ما اتذكر . تحركت سيارة الاجرة .

كتبت بعد شهر او آخر قصيدة . قرأتها على صديقي ، لم يطلبها بوقتها . طلبها  بعد سنوات ! اعتذرت له لأن القصيدة ضاعت بصندوق فيه العشرات اذا لم اقل المئات . بعد اشهر ام سنوات كتبت هذه القصيدة . دموع لن تموت مادامت في الأرض دموع . الى الفنان الأصيل شه مال  عادل سليم صديقي الشهم والشاعري الأكثر  شاعرية من

الكثيرين ، اتشرف وبغبطة ان اهديها له وهي من روحه ونكهته ولولاه ماكانت القصيدة .    

 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.4038 ثانية