احتفالية التناول الاول في خورنة مار يوسف الكلدانية في عنكاوا      انا الراعي الصالح ... تقرير عن الانتهاكات بحقّ رجال الدين المسيحيي في سوريا منذ 25 آذار / مارس2011 وحتى اليوم      الكنائس الشرقية توقع على بيان مشترك بشأن أوضاع المسيحيين في المنطقة      الدراسة السريانية تزور مطرانية السريان الأرثوذكس في بغداد      السيدان لويس مرقوس ايوب ويوحنا يوسف توايا يشاركان في ورشة عن ادوار وطرق عمل لجان السلام المحلية      بطريرك موسكو: المسيحية في بعض بلدان الشرق الأوسط تواجه وضعًا كارثيا      البطريرك ساكو يستقبل السكرتير أول للشؤون السياسية في السفارة السويدية ببغداد      المحكمة الاتحادية العراقية تقر بدستورية تنظيم سجل انتخابي خاص بالكوتا المسيحية      البابا تواضروس في بيروت: تفريغ الشرق الأوسط من المسيحيين خطر على سلام العالم      لبنان: انعقاد المؤتمر الإقليمي "التفاهم بين الأديان والعيش المشترك"      مونديال روسيا: كرواتيا تكتفي بثلاثة أهداف في مرمى الأرجنتين وتتأهل للدور الثاني      كوردستان تتوقع ازدياد عدد النازحين وتدعو لتدخل دولي سريع      ميركل تحدد شرطاً للمشاركة باعادة إعمار العراق      "فضيحة طبية" في بريطانيا أودت بحياة 450 مريضا      صلاة مسكونية في الذكرى السبعين على تأسيس مجلس الكنائس العالمي      بيكهام يتوقع طرفي نهائي مونديال روسيا 2018      العراق: المحكمة الإتحادية العليا تقر بشرعية التعديل الثالث لقانون الإنتخابات      ترامب يوقع أمرا تنفيذيا يمنع فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم      نساء "داعش" يهربن من العراق مقابل 1500 دولار      كندا تعلن "قرارها النهائي" بشأن استخدام الماريغوانا
| مشاهدات : 1032 | مشاركات: 0 | 2018-03-11 10:15:43 |

بيان الأساقفة اللاتين العاملين في المناطق العربية في ختام اجتماعاتهم

 

عشتار تيفي كوم - ابونا/

نحن أساقفة المؤتمر الأسقفي للاتين في المناطق العربية (CELRA)، القادمين من مصر، وسوريا، والعراق، ولبنان، والأردن، وفلسطين، وإسرائيل، وقبرص، وجيبوتي، والصومال والجزيرة العربية، عقدنا اجتماعنا العام في روما، من الخامس وحتى العاشر من آذار 2018، والذي توافق مع زيارتنا للأعتاب الرسولية.

إن اللحظات الهامة لزيارتنا كانت أولاً اللقاء مع قداسة البابا فرنسيس وزيارات الحج إلى بازيليك القديس بطرس، وبازيليك القديسة مريم الكبرى، وبازيليك القديس بولس خارج الأسوار، حيث صلينا من أجل تعزيز إيمان مؤمنينا الذين يعيشون أوضاعًا صعبة، خاصة في سوريا والعراق وفلسطين والصومال واليمن. لقد تشجعنا حين علمنا أن قداسة البابا فرنسيس يتابع باهتمام بالغ أوضاع الشرق الأوسط، وهو يصلي ويعمل بشكل مستمر من أجل السلام والعدالة، والحوار المسكوني والحوار بين الأديان. وإن ذات القرب قد لمسناه في زيارتنا إلى سكرتارية دولة الفاتيكان لدى لقائنا بنيافة الكاردينال بيترو بارولين الذي أطلعنا على وضع الاتفاقية بين الكرسي الرسولي وإسرائيل كثمرة لمفاوضات استمرت 24 سنة، والتي لم توقع بعد، وأخبرنا بأن تأخير التوقيع مرده لأزمة الضرائب الأخيرة بين البلدية وكنائس القدس.

قابلنا كذلك رؤساء ومساعدي المجامع البابوية؛ مجمع الكنائس الشرقية، ومجمع تبشير الشعوب، والعلمانيين، والعائلة، والصحة، والتنمية البشرية الشاملة، والعبادة الإلهية والليتورجية، وعقيدة الإيمان، والإكليروس، والتربية الكاثوليكية، والختم الرسولي. كما زرنا أيضًا المجالس الحبرية في الفاتيكان، وأهمها الحوار بين الأديان، وتعزيز الوحدة بين المسيحيين، والنصوص القانونية. وكانت آخر زياراتنا لقاؤنا مع مسؤولي العلاقات بين الدول، وطوال هذه اللقاءات أعربنا عن آمالنا وطموحاتنا، وكانت سببًا لحوار واضح بين الكنيسة الجامعة وكنائسنا المحلية بالحقيقة والمحبة.

لقد خصصنا اجتماعًا عن سينودس الأساقفة الخامس والعشرين المقبل، بعنوان: "الشباب والإيمان وتمييز الدعوة"، الذي سيحتقل به في روما في اكتوبر المقبل. وبعد أن ناقشنا الوثيقة التحضيرية اخترنا الأسقف المرسل من أجل هذه اللقاءات، مع شابين من مناطقنا، الذبن سيمثلون أبرشياتنا للقاءات التي تسبق أعمال السينودس، والتي ستقام في روما من 19 إلى 24 هذا الشهر. وبالواقع إن الكنيسة قبل انعقاد المؤتمر في اكتوبر تريد أن تسمع لأصوات الشباب أنفسهم، تحدياتهم وفرصهم، لكي تقدّم لهم الحلول الواقعية لتمييز دعوتهم الخاصة.

ومن الأخبار الطيبة، عرفنا بأنه من بين العديد من الشهداء الذين ماتوا في سبيل الإيمان، في أبرشياتنا الموقرة، تبرز صورة الراهبة ليونيلا سغورباتي، مرسلة التعزية، التي استشهدت في مقديشو عام 2006، والتي ستعلن طوباوية في 26 أيار 2018 في بياتشنزا. نفكر بحياة هذه الراهبة، وبالألوف من شهداء الإيمان، ونتذكر أن دماءهم هو نبع لتشجيع الإيمان والرجاء في سعينا من أجل الفقراء. ونحيي بشكل خاص الجمعيات الرهبانية، والكهنة، والمؤمنين، الذين يعملون بأوضاع مأساوية، ونفكر بشكل أخص في راهبات المحبة اللواتي يواصلن خدمتهن في اليمن.

لجميع مؤمنينا، إكليروس وأعضاء في الجمعيات الرهبانية الذين يعملون في أبرشياتنا، نرجو أن يواصلوا زمن الصوم هذا بقداسة، لكي نحتفل بعيد الفصح، عيد قيامة السيد المسيح، وكذلك من أجل تحضير رعوي لسينودس الأأساقفة المقبل والأبيام العالمية اللشباب التي سيحتفل فيها في بنما مع إطلالة العام المقبل.

وقد قررنا بأن يكون اجتماعنا القادم في القاهرة، في شباط 2019.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1289 ثانية