رسالة البطريرك الكردينال لويس روفائيل ساكو الى العراقيين      غبطة البطريرك يونان يرعى ويحضر الحفل الفلكلوري والعشاء القروي بمناسبة افتتاح اللقاء العالمي الأول لشبيبة الكنيسة السريانية الكاثوليكية      تعرّفوا على رسائل المسيحيين في برطلة إلى باقي المكونات      المسيحيون ضحايا التطرف الإسلامي والصراع السعودي – الإيراني وسباق التسلح والتدخل الغربي و البترول      للتخفيف من معاناة الشعب السوري والحفاظ على مستقبل المسيحيين في هذا البلد هيئة مساعدة الكنيسة المتألمة تمول أكثر من 40 مشروعا إنسانيا في سورية      في هذا البلد منحوا اللجوء لمسيحي فقط من أصل 400 سوري لاجئ…تفاصيل مخيفة      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يقدم تعازيه لعائلة بيت شموئيل      تقرير اخباري ... الإيمان المسيحي في إيران هو الأكثر نموا في العالم      أعمال لجنة متابعة توصيات مؤتمر العلامة جبرائيل القرداحي للدراسات السريانية      ما هي خطة نائب الرئيس الأمريكي للحفاظ على الأقليات المسيحية في الشرق      حفل تخرج طلبة جامعة هولير الطبية المرحلة الأخيرة / قاعة الشهيد سعد عبدالله - أربيل      وفد من أبناء الجالية العراقية في مشيكان يقدم مذكرة احتجاج لقنصل جمهورية العراق      مجلس محافظة كركوك يحذر من تنامي الشقاق بين مكونات المحافظة      ليفربول يضم الحارس البرازيلي اليسون بيكر      العراق.. تظاهرات مرتقبة اليوم والعاصمة مؤمنة      شاهد .. حرائق تلتهم مساحات واسعة غرب الولايات المتحدة الأمريكية      المفوضية العليا لحقوق الانسان تعلن مقتل واصابة 211 متظاهرا واعتقال 540 منذ انطلاق التظاهرات      انطلاق سينودس الكنيسة السريانية الكاثوليكية في 23 تموز وتتويج اعماله برتبة تقديس الميرون والاحتفال بالذكرى الـ 50 لوفاة البطريرك الكردينال مار اغناطيوس جبرائيل الاول تبوني      "بقشيش فلكي" من رونالدو لـ 5 موظفين      عشرة آلاف ضحية لحوادث مرورية في إقليم كوردستان خلال 15 سنة
| مشاهدات : 417 | مشاركات: 0 | 2018-06-23 04:13:08 |

اَلفوز بالانتخابات لا يعني النجاح

سلام محمد العامري

 

 

شابَ العَملية الانتخابية كثير من اللغط, فما بين التزوير وحشر الأوراق, جاءت الضربة القاصمة, بحرق اجهزة العد الفرز وتسريع النتائج.

وضعت الكرة في ساحة القضاء العراقي, الذي أُتُّهِمَ بمجاملة بعض الساسة, على نزاهته واستقلاليته, بينما يطعن قسم منهم, وهناك من يدافع عن القضاء, وهذا من الجائز أن نعتبره تبايناً بالآراء, وبالنتيجة يرضخ كافة الساسة, من باب الاختلاف في الرأي, لا يفسد من الود قضية, مادامت الكعكة تتحمل التقسيم, مهما كانت النتائج.

عند ظهور النتائج الأولية, فرحت كل قائمة بنتائجها, وكأن الفوز هو الهدف الأسمى, ليصحوا بعد ذلك على حقيقة صادمة, وهي أن لا أحد يستطيع, ان يكون أغلبية برلمانية, ليُصار إلى التحالفات برؤى مختلفة, تحت تسميات وطنية وفضاء أوسع, كان رواد تلك المكونات لوقت قريب, من أشد المتصارعين, الذين يتهم بعضهم بعضاً بالفساد.

إنَّ ما يجري بعد الانتخابات, يذكرني بتظاهرات ساحة التحرير, التي كانت تتهم البرلمان والحكومة بالفساد, والفشل بتقديم الخدمة المطلوبة, ليظهر على حين غُرة, برلمانيون من نفس الكتل, التي يحوم حولها الفساد, بالسيطرة على بناية البرلمان, وتكوين جبهة إصلاح, أصبحت مَحَل استهزاء المواطن العراقي, في كافة مواقع التواصل, ليعود الصراع بين أعضاء تلك الجبهة, بعد استقرار وضع البرلمان, وعودة كافة الأعضاء لرشدهم.

هناك أقوالٌ حول القانون, منها أن القانون كالمطاط, يضيق ويتوسع حسب الحاجة, وبما أن القانون وضعي من قبل الساسة, فإنه يتسع في حالة تضارب المصالح, ويضيق أخرى ليقتصر على تلك الفئة أو الأخرى, فمن حق المحكمة ألإتحادية, تثبيت ما تراه وتغيير ما تريده, طبقاً لمادة من المواد, ولا يعارضها أحد لإلزامهم أنفسهم بالرجوع للقضاء؛ الذي برأ من الإرهابيين, على مشهد من جميع الساسة.

اليوم وبعد أكثر من شهر على الإنتخابات, نرى انفسنا أمام واقع يقول, أن عملية الاقتراع انتهت قبل ساعات, وعلينا انتظار النتائج, بعد شهر على أقل تقدير, حيث الفرز اليدوي, فمن الذي سيفوز ومن الخاسر؟, وماذا سيكون مصير التحالفات, التي أعلن عنها هذا الشهر؟

صَدَق من قال:" لامعنى للفوز والخسارة الانتخابية, في حال ضياع البلد, وانهيار النظام السياسي, والذهاب الى الفراغ الدستوري, والدخول في النفق المظلم".

 

 Ssalam599@yahoo.com

 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1515 ثانية