بدعوة من التحالف التقدمي في البرلمان الاوروبي الباحث النفسي رفيق حنا (كادر قناة عشتار الفضائية) يشترك في مؤتمر عن الاقليات ومستقبلهم و التنوع الديني في العراق      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري تزور قرية دشتتاخ      في محاضرة لها بجامعة كامبريج باسكال وردا : الاقليات العراقية مهددة بالانقراض نتيجة العنف المسلح والجماعات الارهابية وسياسة الاحتواء      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس الإلهي في ميونيخ، ألمانيا      صحفية لبنانية من الفاتيكان: الشرق الأوسط بحاجة إلى إعلام بنّاء ومتفائل وملهم      قسم الدراسة السريانية لتربية نينوى يختتم الدورة التطويرية لمعلمي ومدرسي التربية الدينية المسيحية      مجلس الشيوخ الأمريكي يصوت بالإجماع على قانون H.R. 390 لتقديم الإغاثة والمساءلة لضحايا الإبادة الجماعية في العراق وسوريا      البابا فرنسيس يحمِّل الشاب صفا الألقوشي رسالة تشجيع إلى شباب العراق      مسيحيّون بقوا في العراق للحفاظ على وجود مكوّنهم في البلد      راهبة دومنيكية اثناء اجتماع في لندن: اللاجئون المسيحيون من منطقتي عاشوا في بيوت الحاويات (الكرفانات) لمدة ثلاث سنوات      قطع الكهرباء الوطنية لمدة 3 ايام في اقليم كوردستان      إعادة إحياء المواقع التراثية بتقنية ثلاثية الأبعاد      اليوم.. أسود الرافدين وجهاً لوجه أمام الأخضر السعودي      البابا فرنسيس يترأس القداس الإلهي ويعلن خلاله قداسة سبعة طوباويين بينهم بولس السادس وأوسكار روميرو      مفوضية انتخابات كوردستان ستفتح الصناديق المعلمة بالأشرطة الحمراء      المحور الوطني يعد "نافذة" عبد المهدي "بدعة": لا تستقيم مع الحياة البرلمانية      فيديو.. ترامب يستقبل القس برانسون ويفاجئه بسؤال غير متوقع      "بند قاتل" في عقد ميسي يمكّنه من مغادرة برشلونة مجانا      العثور على مجمع مقابر أثري وبداخله كنيسة في مصر      نافذة السينودس: لتساعد الكنيسة والعائلة الشباب ليكونوا نورًا في الظلمة
| مشاهدات : 647 | مشاركات: 0 | 2018-10-11 04:26:08 |

قداسة البطريرك أفرام الثاني على رأس المجمع المقدّس للكنيسة السريانية الارثوذكسية الانطاكية في زيارة لرئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون – بعبدا

 

عشتارتيفي كوم- اعلام بطريركية السريان الارثوذكس الانطاكية/

 

في التاسع من تشرين الأول 2018، قام قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني مع أصحاب النيافة الأحبار الأجلاء أعضاء المجمع المقدّس لكنيستنا السريانية الأرثوذكسية بزيارة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، وذلك في القصر الرئاسي في بعبدا.


وخلال اللقاء، ألقى قداسة سيدنا البطريرك كلمةً جاء فيها:

"باسم أصحاب النيافة المطارنة في الكنيسة السريانية، الوافدين من كل انحاء العالم، أتقدّم بالشكر الجزيل لاستقبالكم لنا. وقد رغبنا في زيارتكم مع بداية أعمال السينودس المقدّس لكنيستنا الذي افتُتح اليوم، وهو ينعقد مرّة كلّ سنة أو كلّما دعت الحاجة، ويتناول هموم ومشاكل الكنيسة وأبنائها في الشرق الأوسط ليطّلع عليها المطارنة في مختلف دول العالم".
وأضاف قداسته: "أنتم تحملون هذه الهموم في قلبكم وفكركم بشكلٍ يوميٍّ ونحن شهودٌ على ذلك، وزيارتنا هي لشكركم على دعمكم ورعايتكم افتتاح المقر البطريركي الجديد وما تخلّلها من كلمةٍ تاريخيةٍ بالفعل، وضعت النقاط على الحروف لجهة حقوق كلّ مسيحيّي المنطقة وبالأخصّ السريان منهم. كما نؤكّد لكم صلاتنا ووقوفنا إلى جانبكم في القضايا التي تحملونها أينما حللتم، وبالتحديد أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة التي نقلت همومنا كمسيحيّين ومسلمين في المنطقة إلى المجتمع الدولي، كما نقدّر جهودكم لجعل لبنان مركزًا لحوار الحضارات والأديان، ونتمنّى أن يوفّقكم الله في مسعاكم للنهوض بلبنان والاسراع في تشكيل الحكومة ومكافحة الفساد. ونحن ندرك، أكنّا في سوريا أو العراق أو تركيا أو الاردن أو أي مكان، مدى الدور الذي يلعبه لبنان للحفاظ على مسيحيّي الشرق الأوسط وعلى ثقافة الانفتاح على الآخر، والعمل معًا من أجل بنيان الوطن والانسان، وإذا كان لبنان في خير انعكس الوضع على سوريا والعراق وغيرها من الدول والعكس صحيح أيضًا".
فردّ الرئيس عون مرحبًّا، واعتبر أنّ المسيحيّين يعانون من أخطار كثيرة ظهرت في كلّ المشرق، ومنها الهجرة التي طالتهم، إضافةً إلى مشكلة أخرى هي تهويد القدس وإعلان الاسرائيليّين عن تحويل فلسطين إلى دولةٍ قوميةٍ يهودية. وتابع رئيس الجمهورية: "إنّ واجبنا نشر التنوّع في المجتمعات ليتعرّف المواطنون على بعضهم، ويحدّوا بالتالي من المشاكل والتفرّد في ممارسة السلطة والمتاعب على المستوى الاجتماعي. لقد طرحنا في الأمم المتحدة إنشاء أكاديمية جامعية من أجل تثقيف الطلاّب عن مختلف الحضارات والأديان، كي يصبح الحوار أسهل بعد أن يتعرّف الناس على بعضهم البعض. إنّ الانسان عدوّ ما يجهل، وتبادل المعرفة من شأنه تعزيز السلام في العالم، ومنع التحفيز على اعتماد الحروب، وعلينا أن ندافع عن العيش المشترك وهو ما سأقوم به خلال أعمال القمّة الفرانكوفونية في أرمينيا، وإذا نجحنا في تعميم هذا المبدأ فإنّ حظوظ السلام في العالم سترتفع أكثر ممّا هي عليه اليوم في الأمم المتّحدة وقبلها عصبة الأمم، فبالثقافة والتعليم نجد الطريق نحو السلام عبر التفاوض والحوار".








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.3923 ثانية