تزامنا مع " عيد اللغة الام " مهرجان للغة السريانية      ‎قداسة البطريرك مار افرام الثاني يحتفل برسامة ثلاثة أساقفة جدد للأسقفيات الثلاث في غواتيمالا في أبرشية أميركا الوسطى      قداسة البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني يقدس كاتدرائية السيدة العذراء في مدينة غواتيمالا      بالصور.. زيارة نيافة الحبر الجليل مار طيمثاوس موسى الشماني الى تلاميذ مدارس الاحد - برطلي      قداسة البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني يصل إلى غواتيمالا ‏      القداس الالهي بمناسبة صوم نينوى (الباعوثه)‏ - كنيسة ام النور للسريان الارثوذكس في عنكاوا ‏      بالصور.. صلاة وقداس اليوم الثالث الاربعاء 28 /2 من صوم نينوى ( الباعوثا ) من كنيسة مارت شموني في برطلي      المديرية العامة للدراسة السريانية تقيم ورشة عمل حول مكافحة الفساد الاداري والمالي      الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية تلتقي القنصل العام لجمهورية العراق في ديترويت      مسيحيو الموصل في ضوء الوثائق العثمانية      رئيس إقليم كوردستان والرئيس البلغاري يؤكدان على تعزيز علاقات صوفيا مع بغداد وأربيل      العراق التاسع عربياً في مؤشر الحريات متفوقاً على الإمارات والبحرين وقطر      اتجاه لإرجاء محاكمة ترامب في قضية "الوثائق السرية"      انقلاب قشرة الأرض "رأسا على عقب" أسفل البحر المتوسط يهدد بكوارث      زوجة بطل المونديال تسرق قميصه وتبيع ميداليته      نوع من الفيتامين قد يسبب الإصابة بأمراض القلب.. فاحذروه      البابا يستقبل المشاركين في مؤتمر دولي بعنوان "الرجل والمرأة صورة الله: من أجل أنتروبولوجيا للدعوات"      البيت الأبيض يؤكد دعمه لـ "كوردستان قوية وحقوقها الدستورية"      الفساد المستشري أدى لانسحاب"شل" البريطانية من العراق: مسؤولون حكوميون طالبوا الشركة بـ 4 مليارات دولار      تهدد الغرب والصين.. وثائق تكشف "خطر" نووي روسي
| مشاهدات : 1022 | مشاركات: 0 | 2023-12-01 07:56:40 |

البابا للفرنسيسكان: أصلحوا الكنيسة بالقدوة والشهادة

 

عشتار تيفي كوم - الفاتيكان نيوز/

في اليوم الذي تحتفل فيه عائلة قديس أسيزي بمرور ٨٠٠ سنة على الموافقة على قوانينها، يوجه البابا فرنسيس رسالة إلى الرهبان والراهبات الذين يتبعون هذه الموهبة لكي يخرجوا "للقاء العالم حيث ينتظر العديد من الإخوة والأخوات أن ينالوا التعزية والحب والعناية". ثلاث توصيات: الحفاظ على الإنجيل، الطاعة للكنيسة، الذهاب في العالم.

"اذهبوا في العالم، وتقاسموا طوبى الفقر، وكونوا علامة إنجيلية بليغة وأظهروا لعصرنا، المطبوع للأسف بالحروب والصراعات، وجميع أشكال الأنانية ومنطق استغلال البيئة والفقراء، أن الإنجيل هو حقًا البشرى السارة للإنسان لكي يتمكن من أن يجد الاتجاه الأفضل لبناء بشريّة جديدة بالإضافة إلى الشجاعة للانطلاق في المسيرة نحو يسوع": هذا ما طلبه البابا من العائلة الفرنسيسكانية في رسالة وجّهها بمناسبة الذكرى المئوية الثامنة على موافقة البابا هونوريوس الثالث على قوانين الإخوة الأصاغر والتي تمّت في اللاتران في ٢٩ تشرين الثاني نوفمبر ١٢٢٣. مناسبة ملائمة لإعادة إحياء "الروح عينه الذي ألهم القديس فرنسيس الأسيزي لكي يتجرّد من كل شيء، ويخلق شكل حياة فريدة ورائعة متجذرة في الإنجيل"، يوبيل يتمنى البابا فرنسيس أن يكون "زمن ولادة داخلية جديدة لوصية إرسالية جديدة للكنيسة تدعونا إلى الخروج للقاء العالم حيث ينتظر العديد من الإخوة والأخوات أن ينالوا التعزية والحب والعناية". كذلك يقدم البابا وصيتين إضافيتين للعائلة الفرنسيسكانية، استوحاهما من "كلمات فقير أسيزي" في القوانين: الحفاظ على الإنجيل والطاعة للكنيسة.

يذكّر الحبر الأعظم بأن البشرى السارة كانت في محور حياة القديس فرنسيس، الذي جعل منها "أسلوب حياة" ويدعونا إلى العودة بشكل عاجل إلى "التزام مسيحي ينطلق من المعمودية، قادر على أن يسمح لكلمة الرب أن تلهمه في كل خيار". ويؤكد البابا في هذا السياق "إنّ المسيح هو محور روحانيتكم؛ لذا كونوا رجالًا ونساءً يتعلمون حقًا في مدرسته "القوانين والحياة".

لقد وعد الأخ فرنسيس بالطاعة والاحترام للبابا هونوريوس وخلفائه المنتخبين قانونيًا وللكنيسة الرومانية. وعلى الرهبان الآخرين أن يطيعوا الأخ فرنسيس وخلفائه: كتب محب المسيح المتواضع في القوانين بعد أن أعرب عن "الرغبة في اتباع المشورات الإنجيلية". لذلك، "لكي نعيش تعاليم المعلم، من الضروري البقاء في الكنيسة"، يشرح البابا فرنسيس، مضيفًا أنه "في رباط "الطاعة والاحترام" للبابا وكنيسة روما، اعترف فقير أسيزي بعنصر أساسي للأمانة للدعوة وقبول المسيح في الإفخارستيا". بالنظر إلى اليوم، يحث الأب الأقدس الفرنسيسكان على عيش "روح القوانين في الإصغاء والحوار، كما يقترح المسار السينودسي"، ويضيف: "ادعموا الكنيسة بقوة، وأصلحوها بالمثال والشهادة، حتى عندما قد يبدو ذاك أنه سيكلفكم أكثر.

في الختام، يوصي البابا فرنسيس بـ "برنامج خاص للبشارة": الذهاب في العالم "بأسلوب أخوَّة وحياة مسالمة، دون مشاجرات أو نزاعات سواء فيما بينكم أو مع الآخرين، مقدّمين الدليل على "الصغر"، بوداعة وتواضع، معلنين سلام الرب ومتّكلين على العناية الإلهية". ومن هذا المنظور، يحث البابا على "إعادة اكتشاف جمال البشارة الفرنسيسكانية النموذجية، التي تولد من أخوَّة لتعزيز الأخوة". "إن المحبة التي نعطيها في الخدمة هي أعظم طريقة للإعلان والبشارة"، يقول الحبر الأعظم، ويشجّع على إيجاد القوة "في هذه الدعوة الخاصة، الخاصة بالإخوة الأصاغر و"الفقراء"، والتي "يعطيها القديس فرنسيس في قوانينه والتي تنسجم مع الدعوة الموجهة في الإرشاد الرسولي فرح الإنجيل إلى الجماعة المسيحية لكي تكون "كنيسة تخرج وتنطلق".










أربيل - عنكاوا

  • موقع القناة:
    www.ishtartv.com
  • البريد الألكتروني: web@ishtartv.com
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • لعرض صوركم: photo@ishtartv.com
  • هاتف الموقع: 009647516234401
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2024
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6270 ثانية