باحثون: المسيحييون المضطهدون ليسوا "ضحايا سلبيين"      المهرجان السينمائي الدولي في الدار البيضاء يستضيف كامل زومايا الناشط في مجال حقوق الانسان والاقليات      قداسة البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني يستقبل رئيس جمعية الكتاب المقدّس في سوريا      البطريرك ساكو يبعث رسالة الى رئيس واعضاء مجلس النواب العراقي الجديد      منظمة حمورابي لحقوق الانسان تصدر تقريرها نصف السنوي الاول لعام 2018 بشأن اوضاع حقوق الانسان في العراق      جامعة سان دييغو في كاليفورنيا تستضيف حفلا لجمع التبرعات للمسيحيين العراقيين      حمله البابا فرنسيس بين يديه وقبّله: بقايا إنجيل أحرقه داعش في العراق يصل إلى روما      مقبرة تؤرخ لمئة عام من الوجود الأرمني في القاهرة      وفد من مجلس عشائر السريان / برطلي يحضر ورشة عمل تشاورية لرسم خارطة طريق للخطة الوطنية القادمة 2019 – 2022 لقرار مجلس الامن الدولي 1325      بالصور.. القداس الاحتفالي بمناسبة عيد القديس مار متى الناسك/ سهل نينوى      نيجيرفان البارزاني يستقبل سفير نيوزيلندا في العراق      العراق ثاني أكثر دول العالم "اكتئاباً"      المسح الديموغرافي لإقليم كوردستان: دخل الأربيليين أعلى من دخل أهالي السليمانية      مقتل شخصين بإطلاق نار في دار للمسنين في الولايات المتحدة      البابا فرنسيس يستقبل المشاركين في مؤتمر حول كراهية الأجانب والعنصرية في إطار الهجرة العالمية الحالية      اليوم الثامن لبطولة عشائر السريان الخامسة بكرة القدم السباعي في برطلي 2018 بعد العودة      مسرور بارزاني: يجب ألا يتم تهميش أي من مكونات العراق      شرطي يبسط وحيداً سلطة القانون بمنطقة صحراوية شاسعة في أستراليا      الولايات المتحدة الأمريكية تعلن عن استراتيجية للدفاع البيولوجي      اول "خلاف" بين الحلبوسي والعبادي بعد يوم من لقائهما
| مشاهدات : 19403 | مشاركات: 0 | 0000-00-00 00:00:00 |

بـيـناثـا

بيناثا

لعل اصل تسمية قرية بيناث اهو "بيناثن" في إشارة الى حضور الله بيننا، ويقال ايضا "بين ايناثا" أي بين العيون –عيون المياه- بسبب موقعها القديم. الذي كان بين عين قريبة من الكنيسة الاولى (مريم العذراء) وبين بركة مياه وسط الكروم. وتقع بيناثا وسط حوض وادي صبنا بين جبل متينا شمالا وجبل كاره جنوبا وفي شمالها تقع قرية قدش وفي شمالها الغربي قرية اينشكي اما في الجنوب فينتصف مصيف سركنك وعلى جنوبها الشرقي تطل قلعة العمادية القديمة.

تقول الرواية المنقولة من جيل لآخر إن اغلب سكان بيناثا نزحوا من قرية قدش. التي كانت قرية مسيحية واثناء حملة راوندوز المعروف بـ (ميري كور، الأمير الاعور)، في سنة 1831 أمر بأخلاء جميع القرى الكائنة على الطرق وذلك للوصول الى قرية سواره توكا سيرا على الاقدام. وكانت قدش من قبل تستقطب مسيحيي القرى المجاورة من ارادن واينشكي وبيناثا للصلاة والقداس في كنيستها، فتوزع ابناؤها عندئذ كمهاجرين الى القرى القريبة بسبب ذلك الإخلاء.

وفي عام 1961، هاجر سكان بيناثا بسبب الظروف السياسية، متوجهين نحو سرسنك والبعض الاخرى الى بغداد وقد دمرت بيوت القرية وكنيستها، وفي عام 1972 تم انشاء 30 مسكنا مع كنيسة صغيرة على مقربة 1300 متر من قرية قدش.   

عادت الحياة الى بيناثا اليوم بعد ان قامت اللجنة العليا لشؤون المسيحيين في دهوك وبتوجيه ودعم الاستاذ سركيس آغاجان ببناء (58) دارا جديدا لأبناء القرية وترمي وصب السقوف لـ (9) بيوت قديمة في القرية كما قامت اللجنة ببناء كنيسة وتأثيثها وتجهيزها بكافة المستلزمات وبناء قاعة وتأثيثها بالاضافة الى مدها بمشاريع للمياه. 

.
































شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.8084 ثانية