بيان تأييد منظمات المجتمع المدني المشاركة في مؤتمر بروكسل      المجلس الشعبي يشارك في المؤتمر السنوي الثامن لمؤسسة التضامن القبطي في واشنطن      ايضاح من حزب بيت نهرين الديمقراطي: نعلن مشاركتنا في مؤتمر بروكسل      لبنان ينجو من كارثة!!! داعش كان يحضر لاستهداف بطريركية السريان في بيروت      مخاطر التغيير الديموغرافي على مسيحيي سوريا      الرئيس العام للرهبنة الدومنيكية يزور البطريركية الكلدانية      بيان حزب الاتحاد السرياني الديمقراطي وكتلة الوركاء الديمقراطية وحركة المسيحيين الديمقراطية المستقلة حول مؤتمر بروكسل      سيادة المطران افاك اسادوريان يزور قناة عشتار الفضائية      العائلات العراقية المسيحية في القليعة اللبنانية: لم يكن عندنا “قوات” لتدافع عنا      البطريرك ساكو يتفقد أعمال صيانة كاتدرائية مار يوسف في الكرادة ببغداد      فيديو.. "الحافلة السياحية" تجوب اربيل للمرة الاولى      هذا هو السر وراء ارتداء العروس الفستان الأبيض والطرحة يوم زفافها!      ماذا تبقى لداعش في الموصل القديمة؟      قطر والمونديال.. فضيحة حفل ريو والطائرة الخاصة      المسلحون في الفلبين يذبحون رهائن من المسيحيين      سيادة المطران افاك اسادوريان يترأس قداساً لابناءِ الرعية في كنيسة ام النور بعنكاوا      المحكمة العليا تعيد العمل جزئياً بمرسوم ترمب حول الهجرة      في خبر عاجل ومرعب: المسيحيون يُضرَبون بالفؤوس!!!      رئيس الاستخبارات الأمريكية السابق: استقلالُ كوردستان صعبٌ حالياً      انطلاق فعاليات مهرجان ام المعونة الثامن في عنكاوا
| مشاهدات : 744 | مشاركات: 0 | 2017-03-20 10:42:39 |

القوات العراقية تتوغل في أزقة مدينة الموصل القديمة

 

عشتار تيفي كوم - العربية نت/

تشهد أطراف  المدينة_القديمة في الجانب الغربي من  الموصل اشتباكات عنيفة بين  القوات_العراقية ومسلحي  داعش.

وقال قائد عمليات "قادمون يا نينوى"، الفريق عبدالأمير يارالله، إن القوات العراقية تعمل في منطقة صعبة داخل الجانب الأيمن من المدينة.

هذا وفرضت جغرافية  أحياء المدينة القديمة لغرب الموصل واقعا صعبا للمعارك، فالقوات العراقية تخوض بحذر  مواجهات شرسة مع عناصر داعش في أزقة المدينة القديمة.

وتشير آخر تطورات  المعركة إلى تقدم قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع باتجاه  باب_الطوب ومنطقتي الكراج وباب الأبيض، إضافة إلى باب الجديد واقترابها من التوغل داخل المدينة القديمة.

وبالتزامن، واصلت القوات العراقية تطهير القرى والمناطق المحررة من العبوات الناسفة، وتمكنت من استعادة السيطرة على محطة الوقود ومطحنة الراشدي غرب الساحل الأيمن.

أما جنوبا، فاستعادت قوات مكافحة الإرهاب السيطرة على حيي نابلس واليرموك، هذا التقدم أعاد للسكان الثقة بحياة أفضل وأكثر أمنا.

وبينما تعود الحياة إلى طبيعتها تدريجيا في الأحياء المحررة ينصب جهد القوات العراقية على كسر خطوط الدفاع الأخيرة لداعش في باقي الأحياء.

وفي وقت سابق أكد قائد العمليات الخاصة الثانية في جهاز  مكافحة_الإرهاب، اللواء الركن معن السعدي، أن عملية استعادة الجانب الغربي من  الموصل مستمرة، مضيفاً "نتقدم لكن تقدمنا حذر جداً في الموصل للحفاظ على أرواح المدنيين وممتلكاتهم ".

وقال السعدي، في تصريح لـ"العربية.نت": "لا يوجد توقف لعمل القوات إذ إنه بعد تحرير أي حي تقوم القوات بعمليات التفتيش على العجلات المفخخة وتطهير الحي من أي مفخخات أو قنابل تركها عناصر تنظيم  داعش والقبض على أي عناصر مختبئة في المنازل".

وأضاف أن "عمليات التقدم مستمرة"، مبيناً أن "التقدم يشوبه الحذر الشديد أكثر مما كان سابقاً بسبب العدد الكبير للمدنيين في تلك المناطق، وتأمين ممرات للخروج بشكل آمن من يد داعش".

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.3788 ثانية