المجلس الشعبي يستقبل المهنئين بمناسبة انعقاد مؤتمره الثالث وانتخاب رئاسة المجلس والمكتب التنفيذ والاستشاري      فيديو.. تنظيم داعش جرف الكنائس واتخذها مقرات لمعاقبة المواطنين في الموصل      المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تشارك في حفل فني تراثي للمكونات الكوردستانية      شتات مسيحيي العراق لن ينتهي بالقضاء على داعش      برعاية مار باوي سورو ..(350) من تلاميذ التعليم المسيحي بتورونتو يحتفلون باعياد الميلاد والسنة الجديدة      وفد مشترك من منظمة التضامن المسيحي الدولية CSI ومنظمة حمورابي لحقوق الانسان يتفقد مركز قضاء الحمدانية وبلدة كرمليس      بعد طرد داعش من العراق.. المسيحيون يعودون لممارسة طقوسهم وسط اجواء من الامل والفرح      المجلس الشعبي يشارك في مؤتمر حول أزمة مسيحيي العراق في ولاية نيويورك      فرع دهوك للمجلس الشعبي يستقبل نادي نوهدرا الرياضي      غبطة المطران مار ميلس زيا وبرفقة رؤساء الكنائس الشرقية في استراليا، يلتقون برئيس الوزراء مالكوم ترونبل      وثيقة مسربة: “ارهابيون خطرون” تسللوا للموصل قبل اسبوع بمساعدة احد الحشود العشائرية.. وهذه قائمة اهدافهم      البابا فرنسيس: فرح صلاة وامتنان هي المواقف الثلاثة التي تُعدُّنا لعيش الميلاد بشكل حقيقي      حكومة كوردستان تدعو لإجراء الانتخابات في الاقليم خلال 3 أشهر      العراق: إعادة النازحين إلى مدنهم مقابل إجراء الانتخابات      تقرير سوري: مخطط أمريكي لإطالة أمد الحرب بإعادة تصنيع «داعش»      ستار وورز: ذا لاست جيدي" يتصدر إيرادات السينما الأميركية      حارس لاكورونيا : اهدي تصدي لركلة الجزاء لزوجتي .. ولم اتوقع ان يكون ميسي بهذا المستوى      بارزاني: نؤكد على الحوار والتعايش وعدم كسر إرادة شعب كوردستان      وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي العراقية : عدد سكان العراق يتجاوز 37 مليون نسمة      ترامب يحضّر "هدية كريسماس" للطبقة الوسطى
| مشاهدات : 636 | مشاركات: 0 | 2017-11-15 10:03:23 |

في كلّ لحظة تراني

كريم إينا

 

 

جراحات حزني توضأت

بأصداء الأنين

ترقدُ فيها الشموع

لتغسل النهار

غرستُ أقدام ظلّي

لتنبت لي عناقيد الوداع

ما زلتُ على رصيف الأمس عارياً

أزدهرُ كسحابات ممطرة

***

في كلّ لحظة يظلّ

نبض روحي أوتاراً مستعارة

أهتفُ

أمضي

لتبقى أمنيات خلاصي

أصداء الربابات الحالمة

تيقنتُ برؤى البسمات

وصورة أسفاري ترحلُ مع الأشرعة

كان النسيمُ يمتطي ذاكرتي المكبكبة

يغفو على وسائد الريح

يترنّمُ بزهو زهرتي

وهي تعانقُ نهر الحياة

***

أرتابُ ممّا أرتدي

ظلال النهار

أو ضياء الليل

تصرخُ الرعشات تحت شراع خطواتي

ربّما تتقمّصُ مزامير آلامي

***

لكلّ واحد بصمة تلبسهُ

وتطوّقُ أذرعهُ الدافئة

أشدني إليك رغم أنفاسك المريبة

وهي تحملُ القبلات الوردية

تلك المرايا

ما عادت تعكسُ صورتي في الظلمات

أو تقبعُ في أكمام الأثرياء

ما زالت تصرخُ بلا نوافذ

وتلهثُ بحرقة بلا رحمة

ربّما غابت دموعي

وتناثرت أهرائي في برزخ السماوات

تقضي عطلة مترنّمة

ثمّ تكادُ تعودُ فوق أكتافي الجائعة

تظلُ المسافات تأخذني تحاورني

هل من نبع للرعشات؟

أظلّ أسألُ وأسألُ

أحاورُ شفاه الفراشات

وهي تقبّلُ الزهور

***

أرتابُ.. أتثاءبُ..أتقيأ

من صرخات شفتيك

لو تدرين كم تغريني أعماقك

ولكن دمع أمواجي يلطمني

فيعيد إليّ النور

***

أغصّ في ذعر الأنفاس

وهي تغازلُ رياح السواقي

كزخات المطر

***

إيماءات تغفو بعباءات الأوجاع

تلوحُ برغبات مرتعشة

وكان على أحداقي

أنامل المواسم المؤرقة

تؤرجحني بنفحاتها نحو

أسوار الطقوس الذاوية

***

يراودني شكل مصقول بلا أذرع

وخريف يستمرُ إنهمارهُ

في التجاعيد المعتمة

تشدّنا بسنوات الزرقة

لا تجف فصوصها المضاءة

بل تقع كمزن

على رصيف الظهيرة

بياضٌ يزيحُ ثلجهُ

بقرقعة رعد

سحابة منشورة

على حبال الغسيل

تحاور هفواتها

أدركُ مدى إرتعادُ الآخر

ينسلخُ من هفيف الروح

عندما تلاحقه أشباحي

كنتُ أخمّن رؤيا

عمار المرواتي داخل الغيوم

أقيسُ مدى تأثيرها

على أشلائي اللمّاعة

هكذا تهرسُ مطاحني

نغمات الآهة والجوع...








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.3663 ثانية