باحثون: المسيحييون المضطهدون ليسوا "ضحايا سلبيين"      المهرجان السينمائي الدولي في الدار البيضاء يستضيف كامل زومايا الناشط في مجال حقوق الانسان والاقليات      قداسة البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني يستقبل رئيس جمعية الكتاب المقدّس في سوريا      البطريرك ساكو يبعث رسالة الى رئيس واعضاء مجلس النواب العراقي الجديد      منظمة حمورابي لحقوق الانسان تصدر تقريرها نصف السنوي الاول لعام 2018 بشأن اوضاع حقوق الانسان في العراق      جامعة سان دييغو في كاليفورنيا تستضيف حفلا لجمع التبرعات للمسيحيين العراقيين      حمله البابا فرنسيس بين يديه وقبّله: بقايا إنجيل أحرقه داعش في العراق يصل إلى روما      مقبرة تؤرخ لمئة عام من الوجود الأرمني في القاهرة      وفد من مجلس عشائر السريان / برطلي يحضر ورشة عمل تشاورية لرسم خارطة طريق للخطة الوطنية القادمة 2019 – 2022 لقرار مجلس الامن الدولي 1325      بالصور.. القداس الاحتفالي بمناسبة عيد القديس مار متى الناسك/ سهل نينوى      نيجيرفان البارزاني يستقبل سفير نيوزيلندا في العراق      العراق ثاني أكثر دول العالم "اكتئاباً"      المسح الديموغرافي لإقليم كوردستان: دخل الأربيليين أعلى من دخل أهالي السليمانية      مقتل شخصين بإطلاق نار في دار للمسنين في الولايات المتحدة      البابا فرنسيس يستقبل المشاركين في مؤتمر حول كراهية الأجانب والعنصرية في إطار الهجرة العالمية الحالية      اليوم الثامن لبطولة عشائر السريان الخامسة بكرة القدم السباعي في برطلي 2018 بعد العودة      مسرور بارزاني: يجب ألا يتم تهميش أي من مكونات العراق      شرطي يبسط وحيداً سلطة القانون بمنطقة صحراوية شاسعة في أستراليا      الولايات المتحدة الأمريكية تعلن عن استراتيجية للدفاع البيولوجي      اول "خلاف" بين الحلبوسي والعبادي بعد يوم من لقائهما
| مشاهدات : 2357 | مشاركات: 0 | 2018-01-11 09:49:44 |

دير مار بهنام .. الدير الذي لم تستطع العبوات التسع عشرة المُعدة للانفجار من تدميره

 

عشتار تيفي كوم - اليتيا/

منذ قرون، يُعتبر الرهبان السريان الكاثوليك الحراس الأمناء لضريح مار بهنام، الموقع الرمزي للصلاة ورحلات الحج، الكائن بين الموصل وإربيل.

 المسيحيون هم أبناء العراق منذ أكثر من 1700 عام. خلافاً لتصورات داعش، سبق حضورهم الفتح الإسلامي، وقرروا بعد أن بشّرهم القديس توما أن ينشئوا كنيستهم على الفور. أحد هؤلاء المسيحيين الأوائل كان مار بهنام، أحد الأمراء الأشوريين الأوائل الذين اعتنقوا المسيحية. هذا القديس علّم شعبه تعاليم يسوع قبل أن يستشهد على يد والده. طوال قرون، ظلّ الرهبان السريان الكاثوليك حراس ضريح مار بهنام الأمناء إلى أن اجتاحته الدولة الإسلامية سنة 2014. وفي العامين الماضيين، سيطر الجهاديون على الدير واتخذوه مقراً لهم، ما سمح لحسن الحظ بأن يبقى الموقع محفوظاً.

 مع ذلك، حُطمت كافة الرموز المسيحية وأزيلت شأنها شأن النقوش السريانية أو الآرامية. وأكد فرج بنوا كامورات، رئيس “الأخوّة في العراق”: “داعش دمّر كل ما يشبه الصليب”. حتى وجوه الرهبان والقديسين والحيوانات أزيلت. هكذا، أراد داعش استئصال رموز الوجود المسيحي والتخلص من ماضيه.

 وقبل الرحيل، عبثاً حاول المتطرفون الإسلاميون تفجير الدير… إذ لم تنفجر العبوات التسع عشرة المُعدة للانفجار. لكن أضراراً جسيمة لحقت بضريح مار بهنام الذي يمثّل كل ما تكرهه الدولة الإسلامية أي تكريم القديسين وكونه مكان حج موحّد. فالقديس العراقي بهنام كان مصدر إلهام للمسيحيين على مر القرون، وللإيزيديين والسنّة الذين لا يزالون يكرمونه.

 حالياً، لا تزال كنيسة الدير قائمة. وعلى بعد 50 متراً منها، يوجد ضريح مار بهنام المتضرر بشدة.

 آن الأوان للترميم

 الآن، ينشغل حوالي 20 عاملاً عراقياً بإفراغ الضريح من الحطام المؤلف من بقايا تماثيل وصلبان وغيرها. ويعملون على ترميم القبة. وفي الوقت الراهن، يبقى الضريح من دون سقف.

 بالنسبة إلى أفراد الجماعة المسيحية، لا تزال الطريق طويلة. ينبغي عليهم إعادة تقليد الحج القديم وإعادة الوحدة الرمزية للسكان المحيطين بهذا الضريح المقدس.

 ديرمار بهنام لن يعود إلى سابق عهده بين ليلة وضحاها. ولكن هذا الدير هو رمز روحانية المسيحيين العراقيين على امتداد ألفيتين.








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.3785 ثانية