مسعود البارزاني ونيجرفان البارزاني يعزيان قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا بوفاة شقيقته      النائب كلارا عوديشو عضو برلمان الإقليم عن قائمة المجلس الشعبي تشارك في الذكرى السبعين للأعلان العالمي لحقوق الانسان      بيان البطريرك ساكو بمناسبة مرور سنة على دحر داعش      بطريرك القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن يحذر من انخفاض الوجود المسيحي في الشرق      قائممقام قضاء الحمدانية يزور مجلس أعيان قره قوش/ بغديدا      قداسة البطريرك افرام الثاني يستقبل القائمة بأعمال الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط في دمشق      تحالف باشينيان يكتسح الانتخابات الأرمنية      الاتحاد السرياني زحلة يفتتح مغارة الميلاد بحضور منسقي أحزاب المدينة / لبنان      اجتماع استثنائي للهيئة الادارية لمجلس عشائر السريان / برطلي      المجلس الشعبي ينعي قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا لوفاة شقيقته      واشنطن تهنئ بيوم النصر وتؤكد دعمها للحكومة العراقية في تحقيق الامن والاستقرار      كارثة اقتصادية تصيب فرنسا بعد التظاهرات      موزة في اليوم.. دراسة تكشف ما تفعله في الجسم      5 معالم سياحية لا يسمح فيها بالتقاط الصور      "الكونميبول" يشكر ريال مدريد بعد نهائي الليبرتادوريس      غبطة البطريرك يونان يحتفل بقداس أحد ميلاد يوحنّا المعمدان في كنيسة القديسة مريم العذراء في الوكالة البطريركية السريانية في روما      المجلس الشعبي ينعي قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا لوفاة شقيقته      القس آرتون خالاتيان يقيم قداسا بحضور نيافة المطران آفاك آسادوريان      أسايش السليمانية تعلن تفاصيل اعتقال مجموعة من "الانتحاريين والانغماسيين في داعش"      اطلاق نداء استغاثة لإنقاذ النازحين في نينوى العراقية
| مشاهدات : 505 | مشاركات: 0 | 2018-02-23 18:12:30 |

شموخ وكبرياء بغداد

خالد الناهي



من بغداد، كيف اصبحت، واين سوف تكون؟.
بغداد هي العراق، العراق هو الثقافة، الثقافة تعني السلاح، السلاح يعني العلم، الثقة، التعالي، الكبرياء.

اصبحت سقيمة، وهذا يعني الذبول، العجز، او الموت.

تتمنى ان تكون كما كانت، وشعبها يريد ان يكون كما هو الأن
تشتاق للشعراء، للكتاب، للقراء، تريد نازك و الرصافي و الحبوبي او حتى عبد الواحد. 
تريد ان تلبس حلتها التي فارقتها منذ عقود خلت. 
تريد ان يتغنى بها العالم، ان تسمع فيروز، ام كثلوم او حتى لطفي بوشناق يقول فيها ويصرخ بعالي صوته بغداد.

تريد شباب يعشقها، يتغزل بها، يناغيها، يدللها، يصف جمالها، فيعيد فيها روحها التي سلبت منها.

ان تسمع لهجتها البغدادية، ان تشاهد من يغني لفتياتها ( يم العباية، حلوة عباتج)

تريد ان ترى حياء فتيات الكاظمية، عفتهن، شموخهن وكبريائهن

تريد ان ترى غرور الأعظمية، لغتهم الخاصة، تعاليهم الطيب.

بأختصار تريد بغداد، ان ترى نفسها تلك العروس، التي يسعى الملوك لنيل رضاها، ويتطلع الرؤساء لنظرة منها، نعم هي بغداد الحالمة.

هل يمكن ان تعود وتتصدر، فتكون قبلة للثقافة والأبداع؟.
نعم ممكن ولكن 
يجب على شعبها ان يريد ذلك، ولكن هل تكفي الأمنيات؟
قطعاً لا، فجميعنا امنياته اكبر من حقيقته بألاف المرات.

فتراه يريد ان يكون كاتباً كبيراً، لكنه يتكاسل عن مراجعة ما يكتبه
يريد ان يصبح ذو نفوذ وسلطة، وهو لا يفارق حضن زوجته.

يريد ان يصبح تاجر، وهو يخشى ان يدخل يده في جيبه. 
يريد ان يكون محبوب عند الأخرين، وهو يستكثر ان يبتسم بوجه الأخرين.

نعم يجب ان تقترن الرغبة بالعمل، وبداية كل عمل ناجح، يجب ان يكون هناك تشخيص ناجح، فأن وجد التشخيص وجد العلاج. 
من اضعف بغداد، اهل بغداد انفسهم، ومن يعيد فيها القوة، اهلها

قد يسأل البعض كيف؟.
فأقول ان لبغداد كبرياء، وهامة مرفوعة لم ولن يستطيع احد ان يكسرها او يحنيها. 
لذلك هي تحتاج فقط لمن يأخذ بيدها، وسرعان ما سوف نجدها في مكانها الطبيعي 
كيف؟.
هناك (١١٨) طريقة لتعود بغداد حاضرة العرب 
وما عليك الا ان تنظر، ثم تصوب، فهذه احد الفرص قريبة جداً منكم، وسوف تكونون انتم وحدكم في المرمى، وما عليكم الا اسقاط الكرة في الهدف، لتعيدوا بغداد الى الصدارة

نعم ايام معدودة، والطريق سالك، وبغداد تمد يدها اليكم، وتحتاج لشبابها ان يدعمها ويمد يده اليها.

فهل هو مستعد لذلك ؟.
نأمل ذلك لنعيد بغداد الثقافة كما كانت قبل ( ١١٨) عام مضت، مضيئة ومتقدة، تنبض بالحياة، لا تعرف ليلها من نهارها.

نعم في الثاني عشر من ايار، سيكون الشعب بيده الصعقة الكهربائية، فأما ان نعلن موت بغداد، لا سامح الله
او نعلن عودة الحياة اليها، وبداية الأنطلاقة، وهذا ما نأمله. 
فلبغداد كبرياء لا يغفله الا من اصابه الله في بصره وبصيرته

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.8675 ثانية