الأدباء السريان يؤبنون شهيد الثقافة والوطن ابراهيم الخياط      بالصور .. المهرجان السنوي الثاني للقاء ابناء السلام بيومه الثاني /عنكاوا      المطران وردة: من شأن التصعيد التركي ان يحقق أجندة داعش أي “إزالة المسيحيّة من الوجود في الشرق الأوسط”      حبيب أفرام: مؤتمر بيروت ليس للبحث عن هوية للمسيحيين .. عندنا هويتنا منذ القرون الأولى      قداسة البطريرك مار اغناطيوس يجتمع بالمجلس الملي لرعية السريان الأرثوذكس في اللاذقية      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس السنوي لفرسان مار اغناطيوس الأنطاكي، مدينة أَرونا - شمال إيطاليا      السيد ججو يجتمع مع موظفي المديرية - والقسم السرياني، في بغداد      منظمة اليونسكو والإمارات يبرمان اتفاقًا لإحياء التراث المسيحي في الموصل      مرصد سورا لحقوق الانسان في اوربا يطالب البرلمان والاتحاد الاوربي تشكيل محكمة دولية لما تعرض له الشعب العراقي من جرائم دولية تعد من ضمن جرائم ضد الانسانية ومحاسبة مرتكبيها      رئيس أساقفة حلب للروم الكاثوليك يدين الهجوم التركي في شمال شرق سورية      وفد من وزارة البيشمركة يزور بغداد      مدرب الأرجنتين يحدد موعد عودة ميسي إلى صفوف المنتخب      بعد الإعدامات.. تحذير أميركي من تطهير عرقي تركي للأكراد      انفجار مركبة مفخخة قرب سجن يضم مسلحي داعش في الحسكة      العثور على "الفصل المفقود" من أول رواية في العالم      قبل انتهاء مسيرته.. راموس يبحث عن "اللقب الناقص"      البابا فرنسيس يلتقي مجموعة من الرهبان الكبوشيين: ليكن الفرح قوّتكم!      المجلس الأعلى لمكافحة الفساد في العراق يحيل ملفات تسعة من كبار المسؤولين إلى القضاء بينهم وزراء ومحافظون      3 خيارات أميركية للرد على العملية التركية في سوريا      بورقة فارغة.. طالبة تحصل على "الدرجة النهائية"
| مشاهدات : 702 | مشاركات: 0 | 2019-09-15 09:35:46 |

غبطة البطريرك يونان يحتفل بقداس عيد الصليب المقدس في كنيسة مريم العذراء في الوكالة البطريركية - روما

 

عشتارتيفي كوم- اعلام بطريركية السريان الكاثوليك/

 

في تمام الساعة الحادية عشرة من صباح يوم السبت ١٤ أيلول ٢٠١٩، احتفل غبطة أبينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، بالقداس الإلهي بمناسبة عيد الصليب المقدس، وذلك على مذبح كنيسة مريم العذراء في الوكالة البطريركية السريانية – روما.

    عاون غبطتَه في القداس الخوراسقف جورج مصري المعتمَد البطريركي لدى الكرسي الرسولي، والأب حبيب مراد القيّم البطريركي العام وأمين سرّ البطريركية، بحضور ومشاركة عدد من الآباء الكهنة السريان القادمين من بلاد شتّى، وعدد من المؤمنين القادمين حديثاً إلى إيطاليا من سوريا والعراق.

    وفي موعظته بعد الإنجيل المقدس، تحدّث غبطة أبينا البطريرك عن "عيد الصليب المقدس الذي يذكّرنا باكتشاف خشبة الصليب ببادرة من القديسة هيلانة والدة الملك قسطنطين في القرن الرابع، وباسترداد خشبة الصليب في أوائل القرن السابع من بلاد الفرس"، مشيراً إلى أنّ "هذا العيد هو عيد مهمّ جداً في الكنيسة الجامعة بأسرها شرقاً وغرباً، فخشبة الصليب هي الخشبة المقدسة التي عليها فدانا يسوع وفدى البشرية جمعاء".

    ونوّه غبطته إلى "أننا نلتقي معكم في هذا العيد بفرح حول مذبح الرب بهذه العاطفة وهذه الفضيلة، فضيلة الرجاء أننا بالرغم من كلّ ما أصابنا وممّا يحلّ بمسيحيي الشرق من مآسٍ ونكبات، سنظلّ شعب الرجاء كما علّمنا الرب يسوع الذي ذكّرنا بأنّ من يريد أن يتبعه عليه أن يتذكّر أنّ الطريق ليس مزروعاً بالورود والرياحين والأزهار، إنّما يجب عليه أن يحمل صليبه على كتفه ويسير وراء الرب يسوع".

    وتأمّل غبطته بكلمة رسول الأمم مار بولس: "إننا نبشّر بالمسيح مصلوباً، فالصليب بالنسبة لليهود هو شكّ، وبالنسبة لليونانيين أي الأوثان غير المؤمنين هو حماقة وجهالة، لكنّنا سنبقى نحمل صليب يسوع على أكتافنا قبل أن نضعه على صدورنا، ونبشّر به لأنّنا بصليب يسوع نلنا الخلاص".

    وتطرّق غبطته إلى أوضاع القادمين من بلاد الشرق حيث لا يقدر المسيحيون في كثير من هذه البلدان أنّ يعبّروا عن إيمانهم بالمسيح وافتخارهم بالصليب، مؤكّداً "أنّ افتخارنا نحن المؤمنين بالرب يسوع هو أنّ ابن الله بالذات يقبل على نفسه أن يُقاد إلى الموت ويُعلَّق على خشبة، لكنّنا سنتابع البشارة بصليب يسوع، لأنّ هذا الصليب هو بذل الذات بأسمى عمل محبّة، إذ به خلَّصنا يسوع وخلَّص البشرية برمّتها".

    وختم غبطته موعظته سائلاً "الرب يسوع أن يقوّي فينا نعمة الإيمان بقوّة الصليب المقدس والإفتخار به، إذ ليس فقط رمزاً، بل هو علامة حيّة للمحبّة الحقيقية وبذل الذات ولخلاصنا جميعاً، بشفاعة أمّنا مريم العذراء التي هي الأمّ الحنونة والمحامية والمدافعة عنّا أينما كنّا، هنا وفي بلاد الشرق".

    وبعدما منح غبطة أبينا البطريرك البركة الختامية، استقبل الكهنةَ والمؤمنين في باحة الوكالة البطريركية، فنالوا بركته الأبوية واستمعوا إلى إرشاداته وتوجيهاته، وأخذوا معه الصور التذكارية.



















اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.3785 ثانية