البطريرك ساكو يزور راهبات الكلدان في بغداد      "مخلب النمر" التركية تهجّر آلاف المسيحيين من قراهم      البطريرك ساكو يستقبل مجموعة من الموظفين المسيحيين في وزارة الثقافة      الذكرى العاشرة لرسامة سيادة المطران مار بشار متي وردة رئيساً لأساقفة إيبارشية اربيل الكلدانية      مقترح البطريرك ساكو حول “اجتماع” لدراسة وضع المسيحيين العراقيين      تغطية الاتحاد الاشوري العالمي - فرع استراليا للاحتفال بيوم اشور في الأول من تموز 2020      منظمات عراقية تصدر بيانًا يدين تهجير المسيحيين من المناطق الحدودية في الشمال      المطران المنتخب فيليكس سعيد الشابي يوجه رسالة الى ابرشية زاخو الكلدانية      في بقعة منسية.. إيزيديون يبعثون الحياة في ”مار عوديشو“ المسيحية      کلارا عوديشو رئيسة كتلة المجلس الشعبي في برلمان الاقليم تهنئ محافظ دهوك الجديد      تفاصيل قرارات "عمليات أربيل" بشأن الحظر والإغلاق والاستثناءات      الصحة العراقية تعلن إقرارها استخدام علاج كورونا الروسي: سيدرج ضمن البروتوكول      بوادر أزمة جديدة بين رونالدو ومدربه      بألعاب نارية وعروض جوية.. الولايات المتحدة تحتفل بذكرى استقلالها      العراق.. إعفاء فالح الفياض من منصبه      الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تنتقد سعي أردوغان تحويل آيا صوفيا إلى مسجد      عقب الخطوة "الأكثر جرأة".. تقرير أميركي يحذر الكاظمي من فصائل "متشبثة" بعناصرها      عدّاد "الفيروس القاتل" يرفع حصيلة ضحاياه في إقليم كوردستان      "الكنز الأحمر".. ماذا فعل البشر قبل 12 ألف عام؟      الأنبوب الضخم والكهف الأخضر.. ماذا يجري تحت ملعب ريال مدريد؟
| مشاهدات : 990 | مشاركات: 0 | 2019-11-09 10:17:14 |

بالـ30 دقيقة الحاسمة.. واشنطن تتنبأ بالهجوم النووي قبل وقوعه

 

عشتار تيفي كوم – وكالات/

في ظل التسارع الدولي للحصول على السلاح النووي، بات السباق ليس فقط من أجل الحصول على التكنولوجيا الهجومية التي تسمح للدول باستهداف الأعداء، بل أيضا بالدفاع عن أنفسها ضد أي "مغامرات" نووية محتملة.

وفي هذا الإطار، توصلت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) إلى تقنية جديدة من شأنها الإسراع بتنبيه القادة، في حال تعرضت الولايات المتحدة إلى هجوم نووي، مما يمنح صناع القرار وقتا أطول لوضع الخطط اللازمة للدفاع عنها.

وحسب شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأميركية، فإن التقنية الجديدة تتضمن استخدام برامج ونظم لجمع بيانات الاستهداف في شبكة معلومات "سحابية"، ترتبط فيها معلومات قادمة من الأرض والجو وحتى الفضاء، في نظام سريع ومتكامل لتحليل التهديدات.

وتعتمد التكنولوجيا الجديدة على حقيقة أن معظم الصواريخ التي يمكن أن تشن هجمات نووية، تستغرق في رحلاتها مدة قد تصل إلى 30 دقيقة للوصول إلى أهدافها، حيث تكون هناك فرص لوقف الهجوم قبل حدوثه.

والتكنولوجيا الجديدة، التي تبقى معظم تفاصيلها أسرارا عسكرية بالنسبة للولايات المتحدة، جزء من استراتيجية أوسع للبنتاغون لتحسين أنظمة الإنذار من الهجمات الصاروخية، ووفقا لمسؤولي وكالة الدفاع الصاروخي التابعة لوزارة الدفاع الأميركية، يمكن وصف هذه الجهود بأنها تحسين مستمر لنظام القيادة والتحكم وإدارة المعارك والاتصالات.

وقال كبير المتحدثين باسم الوكالة مارك رايت: "نقوم باستمرار بتطوير وتحسين أنظمتنا الحالية، للتأكد من أن المقاتل لديه أكثر الأنظمة المتاحة فاعلية للدفاع عن البلاد. نحن نسميها التطور اللولبي، حيث نضع شيئا قيد التطوير ثم نبحث عن التحسينات التالية".

ووفقا للوكالة، فإن الهدف من التكنولوجيا النووية الجديدة، الاستشعار بالمعركة أثناء تطورها، والربط بين أجهزة التنبؤ الأرضية والبحرية والجوية لرسم صورة منسقة للهجمات التي توشك على الوقوع، بالاستعانة برادارات على الأرض وأخرى تحملها السفن أو الطائرات.

وأحد البرامج الرئيسية التي يتم تطويرها الآن يطلق عليه "فورجي"، وهو جهاز مصمم لجمع وتخزين وحماية معلومات الاستشعار المتعلقة بهجمات الصواريخ، بما في ذلك الهجمات النووية، عن طريق مزامنة المعلومات القادمة من الأرض مع تلك البحرية والجوية، والاستشعار بطاقة الصواريخ التي قد يطلقها الأعداء قبل وصولها إلى أهدافها، وجمع بيانات متكاملة وإرسالها بسرعة إلى صناع القرار، وعلى رأسهم رئيس الولايات المتحدة.

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.3297 ثانية