شاهد .. المسيحيون في بغداد يحيون قداس تذكار مريم العذراء      قرى الآشوريين في سوريا "خاوية على عروشها"      غبطة البطربرك يونان يحتفل بقداس عيد انتقال العذراء بالنفس والجسد إلى السماء في دير الشرفة      سالت على أرضها دماء الأبرياء وشهدت على كابوس داعش وها هي اليوم تعلو فيها أصوات الترانيم من جديد بينما سار أبناؤها في زياح ممجدين الله      حبيب افرام رئيس ​الرابطة السريانية: دور المسيحيين في لبنان ليس حصص في السلطة بل منارة ثقافية في الشرق      البابا فرنسيس يعبّر عن قربه من عائلات ضحايا انهيار جسر في مدينة جنوة الإيطالية      66 كنسية ومنشأة قبطية دمرها الإخوان يوم فض رابعة.. الجماعات الإسلامية استهدفت منشآت فى 9 محافظات ونهبت منازل الأقباط.. المنيا المحافظة الأكثر عنفا بـ17 عملية.. وفشل اقتحام 20 كنيسة أخرى بعد حصارهم      نائب لبناني تعليقا على تدني أعداد السوريين المسيحيين بسوريا:هل من أولوية أهم من عودة النازحين؟      بلد عربي يغلق الكنائس ويضيّق على المسيحيين      المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري يتقدم باحر التهاني الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني      بارزاني يوجه دعوة للأمم المتحدة : نحن نرفض تاجيل الانتخابات      الدولار يغيّر نهج العراق      مدينة ملبورن الأسترالية تخطط لبناء "نسخة عصرية" من حدائق بابل المعلقة      حالة طوارئ في كندا بعد اندلاع أكثر من 500 حريق      رسميًا.. إقامة مباريات الدورى الإسبانى فى الولايات المتحدة وكندا      احتفال كبير في كنيسة انتقال مريم العذراء في سيدني      حكومة إقليم كوردستان توزع رواتب المتقاعدين قبل حلول عيد الأضحى      البابا تواضروس يعزي شعب الكنيسة في رحيل الأنبا أرسانيوس      علماء يكتشفون أثر قدم عمرها 3000 عام      7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو
| مشاهدات : 17113 | مشاركات: 0 | 0000-00-00 00:00:00 |

بشخابور

بشخابور

على مسافة نحو (4) كم من نهاية جبل بيخير، يلتقي نهر الخابور بدجلة، الذي يصبح نهراً كبيراً ينحدر نحو الجنوب. وما ان يجري هذا النهر الكبير مسافة نحو (5) كم نحو الجنوب، حتى يلتقي السائح على ضفته اليسرى قرية كبيرة تتميز بموقع فريد. إنها قرية بشخابور التي تقع في المثلث الحدودي، بين العراق وسوريا وتركيا، ومن ثم اهميتها الستراتيجية الكبرى. وكانت القرية القديمة كلها مبنية على المرتفع الأثري المشرف على النهر. وفي منحدر نهاية هذه التلة شُيدت كنيسة القرية في موقع رائع، فوق صخرة كبيرة تطلّ على النهر على ارتفاع نحو (5) م.

اما اسم القرية فيبدو ان الاسم الأول للقرية كان "فيروز شابور" بانوهدرا. وسميت "بشخابور" لتمييزها عن موضع آخر جاء بهذا الاسم نفسه وهو الأنبار "فيروز شابور" التي تقع على الضفة الشرقية من نهر الفرات، ويعني هذا الاسم "شابور الظافر".وقيل إنه يعني "الجسر على الخابور"، وقيل ان اللفظة "بيش_ خابور" تعني أمام الخابور، وقال آخرون إنها قد تعني بي _ شابور أي موضع شابور، أي احدى محطاته الهامة.

كان عدد نفوس ابناء القرية (899) نسمة حسب إحصاء عام (1957)، في عام (1976) تم تهجير ابناء القرية وترحيلهم من قبل السلطات الاستبدادية الحاكمة آنذاك.

عاد الكثير من اهالي القرية اليها اليوم وقد قامت لجنة شؤون المسيحيين في زاخو بتوجيه ودعم الاستاذ سركيس آغاجان ببناء (156) دارا جديدا وفتحت فيها الشوارع كما ورممت الكنيسة وتأثثت اضافة الى بناء قاعة مؤثثة، ربطت كهرباء القرية بالشبكة الوطنية كما ونصبت مولدتين مع شبكة كاملة ترميم وتوسيع المركز الصحي فيها وربطت البيوت بشبكة للمياه وتم تعيين حراسات للقرية

 





























































































































































شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1379 ثانية