الاحتفال بعيد القديس مار توما الرسول في كنيسة ام النور- عنكاوا      سيادة المطران يلدو يحتفل بعيد مار توما الرسول (شفيع البطريركية) في بغداد      برعاية المرصد الآشوري: "قضية شعب .. أوراق مبعثرة" أمسية شعرية في نورشوبينغ السويدية      الرسامة الكهنوتية للشماس الانجيلي سان حكمت كاكا في كاتدرائية مار يوسف الكلدانية- عنكاوا      محاضرة عن صحة وجمال المرأه للجنة النسوية للجمعية الثقافية الاجتماعية الارمنية في اربيل      كندا تثني على الدعم الذي تبديه حكومة إقليم كوردستان لحقوق المكونات الدينية والقومية      حفل اعادة تكريس ايقونة عماذ الرب في كنيسة مار كيوركيس في بغديدا      ‎ قداسة البطريرك افرام الثاني يشارك في تقديس الميرون في كاثوليكوسية بيت كيليكيا الكبير للأرمن الأرثوذكس      البطريرك ساكو يحتفل بقداس التناول الاول في الرعية الكلدانية في الأردن      من بين المكرمين السابقين بها بابا الفاتيكان وشيخ الأزهر، فتح باب الترشيحات لـ"جائزة زايد للأخوة الإنسانية 2023"      رونالدو يشعل التكهنات.. لم يلتحق بتدريبات مان يونايتد      داخلية إقليم كوردستان: يجب تجديد جميع تراخيص حمل السلاح      الإطار يعلن موعد تشكيل الحكومة      رئيس لجنة الفيروسات التاجية في مجلة "لانسيت" يشير إلى مصدر كورونا وسبب الأزمة الأوكرانية      الكاردينال بارولين في الكونغو يلتقي رئيسَي الجمهورية والوزراء والأساقفة ويحضر توقيع اتفاق تاريخي بين الكنيسة والحكومة      هيمن هورامي: لا يمكن اجراء انتخابات برلمان كوردستان في موعدها      تقديرات بوجود 200 ألف تل أثري في العراق .. تحتاج إلى استكشاف      "وزير الصدر": العراق لن يرجع للتوافق مهما كانت النتائج      وزير ألماني يتوقع حدوث انقطاع متتال بالتيار الكهربائي في بلاده      ببلينا شموئيل تحصل على المركز الرابع في بطولة أستراليا الوطنية للجمباز‏
| مشاهدات : 498 | مشاركات: 0 | 2022-05-17 09:50:42 |

التطورات الاخيرة لتأليف الحكومة العراقية القادمة!

نوري حسنو

 

هناك تحــرك داخل (الاطار التنسيقي)للاحزاب الشيعية بعيدا عن جناح (المالكي) للتفاوض مع تحالف (انقاذ وطن) الصدري الذي يمثل73 نائبا والاحزاب السنية(السيادة)برأسة خميس الخنجر و(التقدم)ل (محمد الحلبوسي)67 نائبا بالاضافة الى عشرة نواب مستقلين.

وكانت أول محاولة انشقاق بين (الاطار) الشيعي قد جـــرت في أول زياره لهادي العامري رئيس منظمة (بدر)الى (الصدر) في الحنانه بمحافظة النجف في شهر كانون الثاني الماضي والذي وافق فيها (الصدر) علــــــى انضمام (العامري)وباقي اطراف (الاطار) الى(الصدر) باستثناء(المالكي)عن دولة القانون و(قيس الخزعلي)عن عصائب الحق – والذي خـــرج من عباءة (الصدر) - . وان عدم موافقة(الصدر)على اشراك(المالكي) تاتي باتهام المالكــي الذي رأس الحكومة العراقية لولايتين من عام2006-2014 بهدر نحو 450 مليار  دولار أمريكي والمسؤولية عن ظهور(داعش) عام2014 واحتلاله ثلث مساحة العراق !.

وتؤكـد المعلومات الوارده من مصادر قريبة من(الاطار) طلبت عدم الكشف عن هويتها بان ايران تهتم بمصالحها فقط وهــــي لا ترى مصلحة الحكومة العراقية مقبله بدون أحزاب من (التيار التنسيقي) الخاضع لها!.

وكان الصدر والاطار قد طـــرحا سبعة مبادرات لحل الازمة لتشكيل الحكومة بالاضافة الى مبادرتين لرئيسي الوزراء السابقين(أيارعلاوي) و(عادل عبدالمهدي) ومبادره عاشـــره من (مسعود البرزاني)الذي يتوقع بطرح محاولة جديده بالقريب العاجل!.

ان تشكيل الحكومة العراقية الجديدة يجب ان تكون حكومة وطــــنية من ذوي النزاهة والكفاءة ومن التكنوقراط بعيدا عن المحاصصة الطائفية والمذهبية والاثنية ووفق السياقات الديمقراطية الحديثة.

 

نوري حسينو











أربيل عنكاوا

  • هانف الموقع: 009647511044194
  • لارسال مقالاتكم و ارائكم: article@ishtartv.com
  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2022
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.8701 ثانية