الكنيسة الكلدانية تدين الإساءة إلى الأديان، وكافة اشكال العنف باسم الدين      بعد تنظيفها من النفايات، بعثة إيطالية تكتشف قصور وغرف اشورية مخفية قبل 700 عام قبل الميلاد      السيد ججو يواصل برنامج زيارته للكلية التربوية المفتوحة في محافظة نينوى      غبطة البطريرك يونان يستقبل الخوراسقف جوزف شمعي المدبّر البطريركي لأبرشية الحسكة ونصيبين      د. إليزابيث منير الاستاذة بجامعة كامبريدج: مفهوم المواطنة ومسيحيو العراق بعد 2003      عراقيون مسلمون يعيدون الحياة بكنيسة مارتوما لتشجيع عودة المسيحيين الى الموصل      رئيس أساقفة الموصل سيادة المطران ميخائيل نجيب: "تنظيم داعش لم ينته بعد"      وفد من المجلس الشعبي يزور رئاسة بلدية عنكاوا لتقديم التهاني للمهندس ابولو بويا عظمت لتسلمه منصب رئيس البلدية      رعية مار بطرس الرسول في أريزونا تحتفل بتقديس الذبيحة الإلهية من الإسبوع الأول لسابوع مار موشي النبي      في خطوة للتعايش بين مكونات نينوى منظمة UPP الإيطالية تطلق رسائل سلام وتعايش من قضاء تلكيف      المتحدث باسم الكاظمي: إيرادات الدولة غير كافية لسداد الرواتب وموازنة 2021 إصلاحية بامتياز      مجلس وزراء كوردستان يجتمع ويناقش ثلاثة ملفات      بعد سحب الثقة من بارتوميو.. برشلونة إلى صحوة منتظرة أم مزيد من الأزمات؟      كوريا الجنوبية:عشرات الوفيات بعد تلقي لقاح الإنفلونزا في حملة حكومية      احتجاجات في الولايات المتحدة بعد مقتل أسود برصاص الشرطة      البابا: أحلم بأوروبا جماعة متضامنة وصديقة للأشخاص      مع اقتراب يناير.. راموس غاضب بشدة من ريال مدريد      مجلس أمن اقليم كوردستان يعلن القبض على مجاميع خططت لشن هجمات ارهابية      البرلمان العراقي صوت عليها.. ما هي اتفاقية "العمل البحري"؟      مجلس النواب الأمريكي يقر في جلسة تاريخية تحويل العاصمة واشنطن إلى ولاية
| مشاهدات : 405 | مشاركات: 0 | 2020-09-30 09:51:36 |

قصيدة بربزتا( تشتت) .. ܒܪܒܙܬܵܐ ...بربَزةًا/

سالم كجوجا

 

     نحن من نسمي أنفسنا سورايي، نعرف جيداً أننا أبناء أرض النهرين أحفاد أولئك العظماء الذين بنوا أحدى باكورات الحضارات العالمية..... وفي أكثريتنا، ميالون إلى الوحدة تحت مسمى رسمي واحد. ولكن في النتيجة نحن غير متفقين، منقسمين إلى عدة مسميات أو  قوميات...

1/ هناك من يكون وسطاً يقبل أن يتسمى بجميع الأسماء الفاعلة اليوم... من أجل أن نتوحد: (كلداني سرياني آشوري)

 2/ وهناك من يرى صحة التسمية الآشورية لما تمتعت تلك الحقبة التي تحمل هذا الأسم من تاريخ حكم طويل وإنجازات تاريخية باهرة، ومن رقعة جغرافية لازلنا نعيش عليها، وما لهذه التسمية من صيت إعلامي في الجامعات العالمية والمتاحف المختلفة، ولوجود قضية معروفة :(المسالة الآشورية) وصلت إلى محافل عصبة الأمم ومؤتمر لوزان ولمع أسم آغا بطرس، وبما لكلمة سورايا تفسير له علاقة بكمة آشورايا.

 3/ بينما يرى أصحاب الأسم الكلداني كقومية، بأنه أسم لآخر مجموعة حكمت البلاد بعد الآشوريين، سيّما ولبابل سمعة عالمية وتاريخية عالية، بالإضافة إلى وجود جماعة حية اليوم تسمي نفسها كلداني هم أبناء الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية.وغيرهم.

4/ أما التسمية السريانية كقومية فتم إضافة كلمة آرامي إليها لإعطائها ثقلاً ثقافياً عالمياً دام إشعاعه قروناً ليشمل الشرق الأوسط كله. ويرون أن كلمة سورايا ماهي إلاّ سرياني.

5/ وهنالك من يريد ان نختار أسماً جديداً أصيلاً ولكن مختلف عن كل المطروق من تلك الأسماء: ربما أكديين  مثلاً أو غيره (من يدري)، لأنه اسم يجمع الشمال بالجنوب: أشور وبابل .. على الأقل لغوياً.

6/ ومن يقترح أن نكون مكوناً دينياً : (المكوّن المسيحي)، متجاهلين الأسماء التاريخية باعتبارها مُفّرق لا يجمع.

 وهنا : أفليس من حقّنا أن نتساءَل: أن أحفاد صانعي أعظم الحضارات لم يتوصلوا أو يتّفقوا على  إسماً موحداً يحمل معاني الوجود والحضارة يتوحدون به ويعملون تحت رايته؟

إذن: ابيات القصيدة بربزتا تذهب إلى هذه التساؤلات....

لنسمعها معاً: على الرابط:     https://youtu.be/8bCMARgO7IQ

                                                                        











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.4313 ثانية