منظمة شلومو للتوثيق تشارك في اجتماع الطاولة المستديرة مع فريق التحقيق للامم المتحدة (يونيتاد)      المسيحيون السريان "خائفون" على مستقبلهم في تركيا      من السيء إلى الأسوء.. هكذا بات وضع المسيحيين السوريين، لكن المساعدة آتية      بيان مشترك صادر عن أساقفة كنيسة المشرق الآشورية، في الولايات المتحدة الأمريكية حول أوضاع العنف الراهنة      الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تدعم القطّاع الزراعي والفلاحين في بلدة كرمليس      اتحاد الشباب السرياني: كلنا لبعض      بالصور والفيديو .. حرق المحاصيل الزراعية في بلدة كرمليس      المطران ميخائيل نجيب رئيس اساقفة الموصل وعقرة يستقبل وفدا من شيوخ العشائر      بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس      البابا فرنسيس يدعو للمصالحة الوطنية في الولايات المتحدة ويندد بالعنصرية كما وبالعنف      "مأساة المسن" يهز أميركا.. واستقالة ضباط بعد "العقوبة"      تنكروا بزي مفتشي صحة.. ونفذوا أسهل "سرقات كورونا"      بعد أيام.. ميسي يبدأ مفاوضات "العقد الأخير"      البابا يوجه رسالة فيديو إلى الشبان المنتمين إلى المؤسسة الحبرية سكولاس أوكورينتيس      بـ77 إصابة جديدة.. عدد إصابات كورونا في إقليم كوردستان يتخطى ألف حالة      فيديو "النهر الأحمر".. كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ      أميركا تسجل ألف وفاة جديدة.. وذعر من "كورونا الاحتجاجات"      الأغنياء يزدادون ثراء بالولايات المتحدة في زمن كورونا      دراسة تكشف رابطا خفيا بين أدوية الضغط وكورونا      رونالدو يدخل نادي المليار "منفردا"
| مشاهدات : 604 | مشاركات: 0 | 2019-04-25 11:53:57 |

قواعد اللعبة وحقل الأرانب ؟!

محمد حسن الساعدي

 

بعد الأحداث المهمة التي حدثت في المنطقة،خصوصاً في سوريا وما جرى من حرب طاحنة استمرت لسنوات بين محور الممانعة بقيادة روسيا والولايات المتحدة حيث كانت وسيلة واشنطن في سوريا والعراق هي عصابات داعش الإرهابية،والتي استطاعت من بسط سيطرتها عليهما وبسرعة،الأمر الذي جعل طهران ومن معها من حلفاء في سوريا تدق ناقوس الخطر،وتعلن حربها على داعش،وفتح جبهة واسعة في سوريا والعراق،حيث قدمت الدعم اللوجستي بكافة أنواعه واستطاعت من تدريب الجيش السوري على حرب العصابات والشوارع،وبدأت بالمواجهة شيئاً فشيئاً في القرى،واستطاعت من مسك الأرض في دمشق ومنع سقوط الدولة فيها،وما أن بدأت ساعات المواجهة بين المعسكريين حتى دخل الدب الروسي بكامل ثقله،ليكون نداً قوياً في هذه الحرب ويجعل من طرطوس قاعدة ثابتة لبدأ ساعة الصفر وإنهاء جولة المواجهة مع داعش،حتى بدأت القوات المتحالفة شيئاً فشيئاً بقضم الأرض،ومدينة بعد مدينة،وقرية وبعد قرية،حتى أستطاع الجيش السوري من تحرير الأرض وطرد داعش منها،وهذا المشهد نفسه شاهدناه في العراق ،حيث أستطاع فيه العراقيون من أن يسطروا أروع ملاحم التضحية من أجل بلدهم،وطرد غربان الشر من داعش وتحرير المدن من بطشهم،وإعادة المدن الأسيرة إلى أحضان الوطن الأم .

بعد هذه الأحداث شعرت واشنطن أنها خسرت الكثير في هذه اللعبة،وأنفقت الكثير على هذه العصابات،ما جعلهم في موقف المحرج أمام الروس، ولم يجدوا ما يحفظ ماء وجوههم سوى إعادة توجيه بوصلة جبهتهم نحو إيران وحلفائها (سوريا ولبنان) وبدءوا بعملية حصار اقتصادي خانق أثر كثيراً على مجريات الحياة في إيران ، إلى جانب أضعافه للاقتصاد الإيراني الذي عاني أصلاً بسبب التضخم الكبير في العملة،وبعدها اللجوء إلى إدراج الحرس الثوري في قائمة الإرهاب ما جعل الأمور تسير بمنحى خطير يهدد المنطقة عموماً بالمواجهة قريباً،وعلى عدة جبهات حيث أرسلت طهران رسالة مفادها أن طهران بما تمثل من مستشارين رسميين ومجموعات تدور في فلكها باتت خارج أي التزامات سابقة تتعلق برسم حدود الاشتباك مع القوات الأمريكية المتمركزة شرق نهر الفرات في سوريا،ولم تعد الجهة الروسية التي تنظم هذه العلاقة قائمة،مما يعني أن "المظلة السياسية" لهذه العلاقة باتت في حكم الملغية أي بمعنى آخر أن الأمور باتت دون ضوابط على الأرض،وهذا الأمر بالتأكيد سيسير كذلك على الأرض العراقية .

أن سقوط التفاهمات في سوريا تعني سقوطها في العراق،مما يعني أن قرار إعلان الحرب جاء من واشنطن،مما يزيد من المخاطر في المنطقة،ويزيد من احتمالات دخول الجيش الأمريكي في قفص الصياد،ويصبحوا صيداً سهلاً في المنطقة الممتدة بين شرق الفرات إلى حدود العراق ، ويفتح المعركة على مصراعيها ، وهذا إعلان صريح لبدء المواجهة مع واشنطن على الأرض السورية العراقية ، ولكنها فقط تنتظر إعلان ساعة الصفر .

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 3.8280 ثانية