رئيس إقليم كوردستان يشدد على التعايش والتسامح بين المكونات الدينية والقومية      المدير العام للدراسة السريانية يلتقي معالي وزير التربية في بغداد      العراق يستعيد لوحاً سومرياً نادراً يعود لأربعة آلاف سنة      رجال دين مسيحيين في العراق يحذرون من تداعيات الهجمات العسكرية التركية في إقليم كوردستان ونينوى على تدهور الوضع الامني      الدراسة السريانية تعقد اجتماعا لتطوير الاداء الوظيفي      بالصور .. حفل تكريم المشاركين في مسابقة جائزة يونان هوزايا للدراسات المستقبلية – المركز الاكاديمي / عنكاوا      الملتقى الثقافي الشبابي في برطلي .. فعاليات متنوعة أدبية وفكرية وفنية فلكلورية      رئيس الجمهورية العراقية يتسلم أوراق اعتماد السفير الفاتيكاني الجديد      رسالة البابا فرنسيس بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لنشأة الأمم المتحدة      تقرير: بعشيقة وبحزاني، ايزيديون يرفعون الصليب المقدس فوق بيوت جيرانهم المسيحيين المغتربين      وفاة أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح      بعد الاشتباكات العسكرية في ناغورني كاراباخ، البابا فرنسيس يصلّي من أجل السلام في القوقاز      برعاية مسرور بارزاني .. تدشين مشاريع كهربائية هامة في أربيل      الببغاوات غير مرغوب فيها في زمن كورونا... والسبب؟      مليون قتيل بكورونا..      "واقع جديد" بين بغداد وواشنطن.. مصادر "العربية.نت" تكشف      مجددا.. ليفربول يتخلص من "حارس الكارثة"      39 قتيلاً جراء المواجهات الدامية بين أرمينيا وأذربيجان في "قره باغ"      الرئيس بارزاني يستقبل مستشار الأمن الوطني العراقي      صحيفة: بريطانيا تستعد لعزل عام اجتماعي في شمال البلاد وربما لندن
| مشاهدات : 831 | مشاركات: 0 | 2020-08-08 09:39:03 |

البطريرك ساكو: التَجلِّي هو دعوة لننظر الى المسيح الممجد أمام محننا والامنا

 

عشتار تيفي كوم – اعلام البطريركية الكلدانية/

ترأس قداس عيد التجلي صاحب الغبطة والنيافة البطريرك الكاردينال لويس روفائيل ساكو بمشاركة معاونيه صاحبي السيادة المطران باسيليوس يلدو وروبرت جرجيس وحضرته راهبات البطريركية، مساء الخميس 6 آب 2020 في كابيلا البطريركية.

وفي عظته قال غبطته: أمام الكارثة التي ضربت بيروت وأمام المحن والأوجاع التي عشناها في العراق ولا نزال نعيشها، علينا ان ننظر الى ايقونة المسيح المتجلي والممجد، وليس التوقف عند مشهد المسيح المصلوب.

في التجلي نحن امام ايقونة مجد المسيح، لننظر اليه ونتامل به ونسجد له كما فعل الرسل الثلاثة: بطرس ويعقوب ويوحنا. على وجه يسوع الذي يهدده الموت، يتجلى نور القيامة الباهر، مما دفع بطرس الى ان يطلب منه البقاء في هذا المجد البهي.

 وسط غمامة المجد المنيرة يأتي صوت الله الآب ليعلن كما في معموديته: هذا هو ابني الحبيب.. له اسمعوا.. اي طبِّقوا تعليمه إن اردتم ان تكون اولادي واخوة يسوع، عيشوا تعليمه ان اردتم ان تكون لكم الحياة وان تشتركوا في مجده الأبدي.

التلاميذ سقطوا على الارض من “صدمة المجد”، لكن بلمسة من يسوع قاموا. قال لهم: لا تخافوا.

التجلي يوطِّد فينا الرجاء بان الحياة ستنهض من الركام، لكن بنعمة الله. هذه العطية هي التي ينبغي ان نطلبها دوماّ.

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.1305 ثانية