بيان المجلس الشعبي بيوم الشهيد الكلداني السرياني الاشوري (سورايا)      بالصور .. مراسيم قداس عيد التجلي في كنيسة ام النور / عنكاوا      بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس      بيان صادر عن أمانة سرّ بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية حول تصريح البطريرك يونان بخصوص انفجار بيروت      الكنيسة الكلدانية تدعو مؤمنيها للتضامن مع الكنيسة في لبنان بالصوم والصلاة يوم 8 آب 2020      مركز ديانا يكرم المعلمين المحاضرين في مدرسة أشوربان السريانية      منظمة شلومو للتوثيق تعقد إجتماعها الدوري      قداسة كاثوليكوس بيت كيليكيا الكبير آرام الأول يزور أحياء ذات الغالبية الأرمنية ببيروت بعد الانفجار      الاتحاد الاشوري العالمي: ذكرى الشهداء الاشوريين      منظمة شلومو للتوثيق : للسنة السادسة نطالب بالكشف حول مصير السبايا والمخطوفين والمفقودين من ابناء شعبنا المسيحي من الكلدان السريان الآشوريين والأرمن      بعد الفيديو الشهير.. عروس بيروت تكشف "ما حدث عقب الانفجار"      صفقة الـ700 مليون دولار تمت.. روما بحوزة ملياردير أميركي آخر      رئيس اقليم كوردستان: نتضامن مع شعب لبنان في هذه الاوقات الصعبة      خوفا من سيناريو مرفأ بيروت.. العراق يقرر جرد وإخلاء المواد "عالية الخطورة" من الموانئ والمنافذ الحدودية      شركة عالمية تكشف.. هذا سعر جرعة اللقاح      بيروت 2020 – تكساس 1947.. الانفجار المتكرر "بحذافيره"      البطريرك الماروني بشارة الراعي يوجّه نداءً إلى دول العالم غداة انفجار بيروت      العراق.. تسجيل 2834 إصابة و77 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا      إرسال طائرة عراقية محمّلة بالمساعدات الطبية "العاجلة" إلى لبنان      البطريرك كيريل يعزي بضحايا انفجار بيروت
| مشاهدات : 691 | مشاركات: 0 | 2020-05-10 09:39:46 |

أساقفة بولندا يوجهون رسالة بمناسبة المئوية الأولى لولادة يوحنا بولس الثاني

 

عشتارتيفي كوم- أبونا/

 

"ماذا كان سيقول لنا اليوم القديس يوحنا بولس الثاني؟ ما هي الرسالة التي كان سيوجّهها لأبناء وطنه في أيار عام 2020 في هذه المرحلة الصعبة لنا جميعًا نحن الذين نكافح ضدّ وباء فيروس الكورونا؟ هذه هي الأسئلة التي يطرحها مجلس أساقفة بولندا في الرسالة التي وجّهها والتي ستُقرأ في الكنائس يوم الأحد المقبل في السابع عشر من أيار عشية الذكرى المئوية الأولى لولادة البابا البولندي.

 

يجيب الأساقفة على الأسئلة بهذه الكلمات: لا تخافوا! إفتحوا بل شرِّعوا أبوابكم للمسيح! ولقوّته المخلِّصة إفتحوا حدود الدول والأنظمة الاقتصادية والسياسية، والمجالات الواسعة للثقافة والحضارة والنمو. لا تخافوا! إن المسيح يعرف ما يوجد داخل الإنسان. وحده يعرف ذلك! المسيح يعرف ما يحمل كل فرد منا في داخله؛ هو يعرف جيّدًا أفراحنا وقلقنا، آمالنا ومخاوفنا ورغباتنا؛ ووحده يملك الجواب على السؤال الذي نطرحه الآن.

 

ويؤكّد الأساقفة في رسالتهم أنّهم مقتنعون أنّه لو كان البابا البولندي لا يزال حيًّا لكان فهم بكل تأكيد الأشخاص الذين يعيشون في عزلة الحجر الصحّي. كان سيصلّي من أجل المرضى والموتى ومن أجل عائلاتهم. هو الذي وخلال حياته قد أُدخل المستشفى مرّات عديدة وبقي بدون أن يتمكّن من الاحتفال بالقداس الإلهي وتألّم لفقدان أخاه إدموند، الذي كان طبيبًا وتوفي عن عمر ست وعشرين سنة بسبب عدوى نقلها إليه أحد المرضى. وبالتالي نقرأ في الرسالة إن القديس يوحنا بولس الثاني قد فهم وقدّر عمل الأطباء والممرضين والمسعفين والعاملين الصحيين الذين التقى بهم والذين صلّى من أجلهم غالبًا في حياته.

 

وتتابع الرسالة إن تعليم البابا البولندي الذي زار مائة واثنين وثلاثين بلدًا وحوالي تسعمائة مدينة خلال حبريّته لا يزال اليوم صالحًا أيضًا. لقد كان البابا القديس قد دعا عام ٢٠٠٢ قد دعا الكنيسة لكي تبحر في عمق الفضاء السيبراني وقد عبّر مرارًا طالبًا حماية الحياة البشريّة منذ الحبل بها إلى موتها الطبيعي. ويعترف البابا فرنسيس في مقدّمة كتابه "مائة سنة، كلمات وصور" والذي نشرته دار النشر الفاتيكانية بمناسبة المئويّة الأولى لولادة القديس يوحنا بولس الثاني أنّه قد نظر إليه مرارًا خلال حياته الكهنوتيّة والأسقفية طالبًا في صلواته نعمة أن يكون أمينًا للإنجيل كما كان يشهد له".

 

تذكّر الرسالة في النهاية كلمات الكاردينال ستانيسلاو دجيفيتش التي تصف لحظة الاعتداء على البابا البولندي وكيف بقي هادئًا بالرغم من أن الوضع كان مأساويًّا وخطر الموت كان ملموسًا، وكيف أنّه بالرغم من شعوره بالألم بسبب الجراح لم يُظهر أي رعب قبل أن يفقد وعيه وأنه اتكل فورًا على مريم العذراء طالبًا المغفرة للذي أطلق النار عليه.

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.5138 ثانية