الجامعة الكاثوليكية في اربيل تفتتح مشروع (BEEM)      دعوة الى الصلاة من أجل وحدة المسيحيين في كاتدرائية ما يوسف الكلدانية ببغداد مساء 25 كانون الثاني      ماكرون في تغريدة: سنساعد مدارس مسيحيي الشرق      قضاء تلكيف يحتضن أوّل ماراثون للسلام بمشاركة شباب من مختلف المكونات      قرية مايي برواري بالا تتزين بالثلوج      اعترافات شفاء النعمة صاحب فتاوي تفجير المراقد وسبي الأيزيديات وطرد المسيحيين من الموصل      الحرب في سوريا تتسبب بتهجير المجتمع المسيحي      البيان الختامي لاجتماع اللجنة التنفيذيّة لمجلس كنائس الشرق الأوسط في قبرص      الذكرى الرابعة لتأسيس منظمة شلومو للتوثيق      الآراميون في شرق الأناضول - تركيا حفاظ على إرث المسيحيين السريان في ماردين التركية      انطلاق مظاهرة في بغداد للمطالبة بإخراج القوات الأمريكية من العراق      كارفاخال يشيد بزيدان.. ويتحدث عن "لحظة الخوف" مع ريال مدريد      تحذير عسكري أميركي: داعش قد يعود      الفيروس الغامض.. الصين تعزل 18 مليون مواطن وإجراءات عالمية      للكسالى والمشغولين.. خزانة ملابس "ثورية" من سامسونغ      البابا فرنسيس: عندما نستقبل مسيحيين آخرين نحن نقبلهم كعطيّة مُنحت لنا      كلوب: هدف صلاح في مانشستر يونايتد "مخطط له" منذ 2018      مجلس العموم البريطاني يصادق نهائياً على اتفاق بريكست      سنّة العراق الأكثر قلقاً من إمكانية انسحاب القوات الأميركية من البلاد      أستراليا تعود للحر والحرائق.. وإخلاء مناطق بالعاصمة
| مشاهدات : 1299 | مشاركات: 0 | 2019-07-03 09:36:42 |

رسالة للبابا فرنسيس استعدادًا لليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين

 

عشتار تيفي كوم - اذاعة الفاتيكان/

"إنَّ التنمية الحقيقية هي شاملة وخصبة وتتوق نحو المستقبل" هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في رسالة الفيديو استعدادًا لليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين.

بمناسبة اليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين الذي يحتفل به هذا العام تحت عنوان "لا يتعلّق الأمر بالمهاجرين وحسب" قرّر القسم الإعلامي في قطاع اللاجئين والمهاجرين أن يقدّم تأملات وتعميق من أجل تعزيز نشاطات راعوية حول موضوع اليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين، وقد تمَّ تقسيمها إلى مواضيع شهريّة وهي حتى الآن على الشكل التالي: "إن الأمر يتعلّق بمخاوفنا"، "الأمر يتعلّق بالمحبة" و"الأمر يتعلّق ببشريّتنا"، أما الموضوع الجديد فهو يحمل عنوان "يتعلق الأمر بعدم تهميش أحد" وحول هذا الموضوع أراد الأب الاقدس أن يطلق رسالة إلى العالم الذي غالبًا ما يكون قاسيًا مع المهمّشين.

قال البابا فرنسيس "إِيَّاكُم أَن تَحتَقِروا أَحَداً مِن هؤلاءِ الصِّغار. أَقولُ لكم إِنَّ ملائكتَهم في السَّمَواتِ يُشاهِدونَ أَبَداً وَجهَ أَبي الَّذي في السَّمَوات"؛ إنَّ الأمر لا يتعلّق بالمهاجرين وحسب وإنما بعدم تهميش أحد. إنّ العالم الحالي يصبح يومًا بعد يوم أكثر نخبويّة وأكثر قساوة مع المهمّشين، والبلدان النامية لا زالت تستنفد أفضل مواردها الطبيعية والبشريّة لصالح بعض الأسواق المميزة. إنَّ الحروب تضرب فقط بعض مناطق العالم، ومع ذلك فصنع وبيع الأسلحة يتمُّ في مناطق أخرى لا تريد بعدها أن تعتني باللاجئين ولا تريد أو تقبل هؤلاء المهاجرين الذين ليسوا إلا نتيجة لهذه النزاعات.

تابع الأب الأقدس يقول غالبًا ما يتمُّ التكلّم عن السلام ولكن يتم بيع الأسلحة. فهل يمكننا أن نتحدّث عن الرياء في هذا الأسلوب؟ إن الذين يعانون بسبب هذه التبعات هم على الدوام الصغار والفقراء والأشد ضعفًا الذين يُمنعون من الجلوس إلى المائدة ويترك لهم الفتات المتساقط عنها فقط. إن الكنيسة التي تخرج وتنطلق تعرف كيف تبادر بدون خوف وتذهب لتلتقي وتبحث عن البعيدين لتصل إلى تقاطعات الطرق لتدعو المهمّشين، أولئك الذين نهمّشهم نحن كمجتمع.

وختم البابا فرنسيس رسالته بالقول إن التنمية الإقصائيّة تجعل الأغنياء أكثر غنى والفقراء أكثر فقرًا؛ أما التنمية الحقيقية فهي التي تهدف إلى الإدماج، فتدمج جميع رجال ونساء العالم، وتعزز نموّهم الشامل وتعتني بالأجيال المستقبليّة. إنَّ التنمية الحقيقية هي شاملة وخصبة وتتوق نحو المستقبل.

 

 











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.2744 ثانية