المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية حول اوضاع ابناء شعبنا والمكونات الأخرى في واشنطن      بطريركية السريان الكاثوليك الأنطاكية تحتفل بالذكرى السنوية الحادية عشرة وبدء السنة الثانية عشرة لتنصيب وتولية غبطة البطريرك يونان على الكرسي البطريركي الأنطاكي      افتتاح متحف في مصر لتخليد ذكرى الشهداء الأقباط الذين ذبحهم "داعش" في ليبيا      قرى ناحية النمرود تعزف ألحان الحياة      الاحتفال باليوبيل الذهبي لندوة مار يعقوب البرادعي / برطلة      محاضرة نفسية بعنوان " المخاوف و التوترات النفسية.. تشخيصها.. اسبابها ومعالجاتها بمنظور علم النفس"/ عنكاوا      قداسة البطريرك مار اغناطيوس يلتقي معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح في الإمارات العربية المتحدة      الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تشاطر البابا قلقه حول الشرق الأوسط : منطقة الشرق الأوسط تشهد إبادة جماعية للمسيحيين      سيادة المطران بشار متي وردة يمنح الخدمة القارئية والرسائلية لمجموعة من بنات وابناء ايبارشية اربيل الكلدانية / عنكاوا      البرلمان السوري يعترف بالإبادة الأرمنية على يد العثمانيين      الكشف عن مضمون اتصال بين الرئيس البارزاني وعلاوي.. هل سيشارك الكورد في الحكومة العراقية؟      لسبب "عجيب".. ترامب فضل تصفية بن لادن الصغير على شخصيات أخطر      زوجان اشتريا ثمرة فلفل .. ثم اكتشفا "صدمة كبرى" داخلها      زيدان يعلق على "السقطة".. وألم التعادل      التقرير الثاني للجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية حول التظاهرات العراقية      إصابة شخصين بجروح في هجوم بالسكين داخل كنيسة في موسكو      البابا فرنسيس في كلمته قبل صلاة التبشير الملائكي: يطلب منا يسوع السير على درب المحبة      مسرور بارزاني يختتم مؤتمر ميونيخ بسلسلة اجتماعات مكثفة      غوارديولا ونجوم الفريق قد يرحلون .. "السيتي" ينهار بعد استبعاده      فصيل عراقي: بدء العد التنازلي للرد على القوات الأميركية
| مشاهدات : 965 | مشاركات: 0 | 2020-01-06 09:40:49 |

يوحنا المعمدان … أعظم مواليد النساء

وردا أسحاق عيسى القلًو

 

 

( لم يظهر بين من ولدتهم النساء أعظم من يوحنا المعمدان … ) “مت 11:11 “

تحتفل الكنيسة بيوم عماد الرب يسوع على نهر الأردن على يد النبي يوحنا المعمدان ويسمى هذا العيد بعيد الدنح ، والذي يصادف يوم 6 كانون الثاني ، كما خصصت الكنيسة للنبي يوحنا تذكاراً في يوم 11 من نفس الشهر . إسم يوحنا ، أو يوحنان يعني ( الله الحنان ) أو ( الله يحن ) . وصفه الرب بالأعظم في مواليد النساء . إنه الصوت الصارخ في البرية ، يقول : ” أعدوا طريق الرب . وأصنعوا سُبلهُ مستقيمة ” لماذا يعطي العهد الجديد أهمية كبير ليوحنا المعمدان بعد يسوع ويعتبره من الأنبياء الكبار ؟

للقديس صفات عظيمة ، وتسميات كثيرة منها المعمدان ، لأنه عمد الرب . والنسيب ، لوجود صلة القرابة بينه وبين يسوع ، لأن القديسة حنة والدة العذراء تُعَد إبنة خالة القديسة أليصابات  التي زارتها العذراء وخدمتها عندما كانت تحمل بمن يمهد الطريق لأبنها الإله . كما يعتبر يوحنا شهيداً ، لأنه شهد للحق وبكل شجاعة وتحدى هيرودس الملك بسبب أعماله الخاطئة . كما يعتبر يوحنا رسولاً ، والملاك المرسل من قبل الله للبشر يسمى رسولاً . والرسول يعتبر ملاكاً أيضاً ، فيوحنا هو الملاك المرسل في مهمة إعداد الطريق ، وكما تقول الآية ( هأنذا أرسل ملاكي فيهيىء الطريق أمامي ) ” ملا 1:3″ كما تعطف على هذه الآية الآية التالية ( ها أنا أرسل قدامك رسولي الذي يعد الطريق ، … ) ” مر 2:1″. لكون يوحنا عظيماً اختير لأعداد الطريق أمام الرب المتجسد ، إمام الملك الإلهي ، وإعداد الطريق أمام الملوك القادمين ، فكان إعداد الطريق يبدأ بتسوية المرتفعات لكي يصبح الطريق سهلاً أمام الملك ، وتسبق مجيئه فرق خاصة للحماية والأستقبال ، هكذا صنع يوحنا سبل الرب مستقيمة . كان يوحنا أبن الكاهن زكريا ، وكان يعتبر أبن الكاهن كاهناً يحتل مكانة والده ، كذلك والدته أليصابات كانت من نسل هارون الكاهن ” لو 5:1″ .  كما يعتبر يوحنا نبي للعهدين القديم والجديد . فللعهد القديم هوالنبي الأخير الذي ظهر بعد غياب أنبياء ذلك  القديم بخمس قرون . وفي زمن العهد الجديد سجد ليسوع وهو في بطن أمهِ . وكان يوحنا نذيراً من بطن أمهِ ، لهذا قيل عنه ( لأنه عظيماً أمام الرب ، وخمراً ومسكراً لا يشرب ، ومن بطن أنهِ يمتلىء من الروح القدس ) ” لو 15:1″ .

 ولد يوحنا قبل المسيح بستة أشهر ، أعد له جمهوراً من الناس وعمدهم بمعمودية الماء على نهر الأردن ، كما عمَدّ الرب وشاهد الروح القدس نازلاً من السماء كأنه حمامة ، و سمع صوت من السماوات يقول للرب الذي عمّدهُ : ( أنت أبني الحبيب ، بك سررت كل سرور ! ) ” مر 10:1-11 “. لهذا أعتبره المسيح ( أفضل من نبي ) ” مت 9:11″ . جاء بروح إيليا النبي ، وهنا المقصود بطقسه وقدرته النبوية  وليس المقصود بأنتقال روح إيليا إلى جسد يوحنا أبداً ، فالآية تقول ( ويتقدم أمامه بروح إيليا وقوتهِ … ) ” لو 17:1″ كما قلد يوحنا حياة  إيليا في أمور كثيرة كعيش حياة التجرد في البرية والجبال ، وكما كان إيليا رجلاً قوياً تحدى الملك آخاب وزوجته أيزابيل الوثنية ، هكذا تحدى يوحنا الملك هيرودس وهيروديا التي تزوجها هيرودس وهي زوجة أخيه فيلبس ” مر 17:6″ . إيليا تعرض للتهديد والمطاردة من قبل إيزابيل بسبب قتله لكهنة البعل بعد أن طلب النار تنزل من السماء على ذبيحته ، هكذا يوحنا حذّرَ هيرودس من العذاب في النار التي لا تطفأ . عاش يوحنا بتولية إيليا وتعرض في السجن إلى ظلم كما عاش إيليا مطارداً ومظلوماً  .

يوحنا المعمدان كان صديق العريس السماوي ، وصديق العريس هو ذلك الخادم الذي يعمل بكل جهده لخدمة وراحة العريس ، وهكذا عمل يوحنا للمسيح ، كما تنازل عن بعض تلاميذه ليسوع  كيوحنا الحبيب وأندراوس وهما التلميذان اللذان سبقا كل التلاميذ في الأيمان بيسوع بعد أن هاجروا يوحنا ، لم يغر المعمدان من يسوع بسبب هذا ولا بسبب سماعه بأن يسوع بدا يعمد هو أيضاً ، علماً بأن يسوع لم يعمد الآخرين ، بل تلاميذه كانوا يعمدون ، بل عبّر عن رأيه للذين أبلغوه ، فقال ( ينبغي أن ذلك يُزيد وأني أنا أنقص ) ” يو 30:3″ .

نطلب شفاعتك يا يوحنا العظيم  وصلواتك لكي نقتدي بك ونعد طريق الرب للساكنين في ظلام هذا العالم ، والمجد للرب يسوع .  











اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2020
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 2.4070 ثانية